بينها السعودية والعراق.. 28 دولة الأكثر خطورة للإصابة بكورونا     القوات الحكومية تعلن إسقاط طائرة مسيرة للحوثيون في مأرب     الحوثيون : الشحنة النفطية التي وصلت ميناء الحديدة "لا تكفي" لأكثر من 5 أيام     الهجرة الدولية تقدم مساعدات لـ263 طفلاً نازحاً يعانون من سوء التغذية في مأرب     وزير يمني مستقيل يحذر : لسنا ملزمين بأي مشاورات في الرياض     وصول 3 طائرات مساعدات إلى صنعاء مقدمة من منظمة أطباء بلا حدود     «موقع لندني» يفجر مفاجأة : الرئيس «هادي» يحسم اسم رئيس الحكومة اليمنية الجديدة     قيادي حوثي بارز: التحالف السعودي لم يقدم أي رؤية للسلام في اليمن     الحوثيون : ناقلتا وقود في طريقهما إلى ميناء الحديدة     شاهد في المحاكمة بتركيا: السعوديون طلبوا إشعال فرن بُعيد دخول خاشقجي للقنصلية     حكومة اليمن تطالب مجلس الأمن بحل أزمة خزان صافر النفطي     الإندبندنت: تقرير حقوقي يكشف ارتكاب "مليشيات الامارات"جرائم حرب داخل السجون اليمنية (ترجمة خاصة)     كاتب سعودي يثير غضب الكويت: ينتظركم مستقبل أسود!     وزير دفاع ورئيس أركان تركيا بليبيا : لدينا تعليمات من أردوغان بفعل ما يلزم لأجل الأشقاء الليبيين     ديكلاسيفايد : بريطانيا دربت جنود سعوديين في قواعد سلاح الجو الملكي مع استمرار حرب اليمن .. (تحقيق استقصائي)    
الرئيسية > ترجمات

«بلومبرج»: لماذا يُقلِق سد النهضة الإثيوبي أمريكا والصين؟ (ترجمة خاصة)


لماذا يُقلِق سدّ النهضة الإثيوبي أمريكا والصين؟

المهرة بوست - ترجمة خاصة
[ الاربعاء, 27 مايو, 2020 - 04:20 مساءً ]

نضمّ الصين والأمم المتحدة لقائمة الضغوط الدولية لاستئناف المفاوضات بشأن سدّ النهضة الإثيوبي الضخم، وفي هذا السياق توضح وكالة «بلومبرج» في تقرير حديثٍ لها الموقف الحالي بين مصر، وإثيوبيا، والسودان.

دفعٌ دوليّ نحو المفاوضات
أيّدت الصين والأمم المتحدة الدعوات التي تطالب إثيوبيا باستئناف المفاوضات بشأن خططها لبدء ملء خزان سد النهضة الضخم وهو الأمر الذي تعارضه مصر. تريد إثيوبيا البدء في عملية الملء لسدّ النهضة الإثيوبي الضخم مع بدء موسم الأمطار المقبل في يوليو (تموز)، ولكن مصر تصرّ على أن يكون لها رأي في الجدول الزمني الضابط لسرعة التعبئة، وذلك بسبب تأثيره على تدفق نهر النيل –المصدر الرئيس للمياه العذبة في البلاد.

تنضم الصين والأمم المتحدة بهذه الخطوة إلى الضغوط الدولية الأخرى لاستئناف المفاوضات، وكانت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي قد حثّا البلدين سابقًا على التوصّل لحلٍّ سلميّ للقضية.

وينقل التقرير عن كبير موظفي الشؤون السياسية في السفارة الصينية في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا تشانغ جاوهوي تعقيبه على الأمر بعد التواصل معه عبر البريد الإلكتروني: «فيما يتعلق بقضية سدّ النهضة الإثيوبي، نأمل أن تُحل الخلافات بين البلدين من خلال الحوار والمفاوضات السلميّة».

باءت الجهود التي تدعمها الولايات المتحدة والبنك الدولي للتوسط في النزاع بين إثيوبيا ومصر بالفشل في شهر فبراير (شباط) الماضي، إذ انسحبت إثيوبيا من المفاوضات حينها. وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، اتهمت مصر إثيوبيا باتباعها «سياسة النهج الانفرادي» وذلك ضمن رسالة موجهة إلى مجلس الأمن، لتردّ عليها إثيوبيا برسالةٍ أخرى تقول فيها بأنه ليس لديها أيّ التزامات قانونية لطلب موافقة مصر بشأن ملء السدّ.

يأتي الضغط الدولي المتزايد لأجل استئناف المفاوضات مع مصر في وقتٍ ينشغل به رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد بمفاوضاتٍ أخرى، إذ تسعى بلده لإقناع الدائنين بالإعفاء من الديون. يُتوقع من إثيوبيا التوقيع على التأجيل مع «نادي باريس» في الأيام المقبلة، لتأمين رأس المال الذي تحتاج إليه البلاد حاليًا للتعامل مع تداعيات جائحة كورونا.

السودان أيضًا من البلاد المعنيّة بالمفاوضات حول السدّ، لأن النيل الأزرق الذي يبدأ من إثيوبيا هو أحد الروافد الرئيسية للنيل الذي يمرّ عبر السودان في طريقه إلى مصر. صرّحت الحكومة السودانية يوم الأربعاء الفائت بأنها تعمل أيضًا على استئناف المحادثات الثلاثيّة. فيما صرّح وزير المياه والري والطاقة سلشي بيكيلي في تغريدةٍ له في تويتر أن رئيس الوزراء آبي أحمد تلقّى رسالةً من رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل عرضا فيها دعمهما في المفاوضات بين الدول الثلاث. كما حثّ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الدول على تسوية خلافاتهم سلميًّا.

خطط إثيوبيا لسدّ النهضة
تصرّ إثيوبيا على أن ما يسمّى باتفاقية «إعلان مبادئ» التي وقعتها مصر وإثيوبيا والسودان في عام 2015 لحل نزاع دام فترة طويلة على اقتسام مياه نهر النيل وسد النهضة الإثيوبي، أن هذه الاتفاقية تسمح لها بالمضيّ قدمًا في مشروعها لملء خزان سدّ النهضة الضخم.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، صرّح وزير المياه الإثيوبي سلشي بيكيلي في مؤتمر صحفي لدبلوماسيين أفارقة بأن: «إثيوبيا لا تحتاج إلى إذنٍ من أيّ دولة في أسفل المجرى للاستفادة من حصتها المشروعة من المياه»، مضيفًا أن «المرحلة الأولى من الملء الأول تبدأ في شهر يوليو».

ويوضّح التقرير أن سدّ النهضة الإثيوبي الضخم من المقرر أن يصبح أكبر سد للطاقة الكهرومائية في إفريقيا بمجرد اكتماله، بقدرةٍ على توليد ستة آلاف ميجاوات من الكهرباء. تخطط إثيوبيا لتصدير الكهرباء إلى الدول المجاورة للمساعدة في تخفيف النقص الحاد في حصيلتها من النقد الأجنبي.

أجرى رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد محادثاتٍ يوم الخميس مع نظيره السوداني عبد الله حمدوك حول القضايا البيئية والأمنية المتعلقة بسدّ النهضة الإثيوبي، وينقل التقرير عن مكتب أحمد الآتي: «قدم رئيس الوزراء آبي أحمد معلومات مرحلية بشأن القضايا المثارة وسلط الضوء على الدور الذي سيلعبه سد النهضة الإثيوبي الضخم في تعزيز اقتصادات الدول الثلاث المعنية. وتم الاتفاق على استمرار المناقشات على الصعيد التقني بقيادة وزراء شؤون المياه بالدول».


لقراءة النص كامل من المصدر اضغط هنا





مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات