مدير مكتب الصحة في المهرة يدعو وزارة الصحة تزويد المحافظة بأجهزة فحص "PCR" ويناشد الأشقاء في سلطنة عمان بالتدخل والمساعدة     بينها 6 وفيات في تعز .. تسجيل 16 حالة جديدة مصابة بفيروس كورونا المستجد اليوم الجمعة     شاهد.. أول ظهور لـ"خليفة حفتر" بعد هزيمة قواته لأبراز معاقلها في ليبيا     بعد توسط الامارات ..الإفراج عن جنود إريتيريين تم احتجازهم في اليمن     إرتفاع جديد لسعر صرف الدولار في اليمن اليوم؟!     الأرصاد اليمني يطلق تحذيرات جديدة للمواطنين في السواحل الجنوبية والغربية     بريطانيا تطالب الحوثيين بالسماح للفريق الأممي لصيانة ناقلة النفط «صافر»     تضرر أكثر من 1000 أسرة نازحة في عدن جراء الأمطار     وزير خارجية قطر يؤكد في الذكرى الثالثة للحصار: مواقفنا لم ولن تتغير     قوات مدعومة إماراتيا تنفذ حملة اعتقالات بـ"عدن"     كيف تعرف إذا كنت مصابا بـ"نزلة برد أو إنفلونزا أو كورونا"؟ .. الجواب لدينا     خبراء يتحدثون عن الآفاق الخليجية بعد مرور 3 سنوات على «حصار قطر»     بعد تحذير «الحرب الشاملة».. أول رد رسمي من إثيوبيا على السودان     الحكومة اليمنية : "المجلس الانتقالي" يتخبط في قراراته     "كورونا في السعودية".. تسجيل أعلى معدل للإصابات والوفيات اليومية لليوم الثالث    

صالح بن سالم المهري

راجح والظهور اليائس 

[ الإثنين, 25 مارس, 2019 ]
يعاني راجح من مرض هوس الظهور بطريقة عجيبة يظهر ذلك في الاجتماع الذي عقد مع اللجنة الرئاسية وبطريقة تفضح ما يعيشه الرجل من حالة نفسية. 

أصيب راجح بحالة من اليائس الشديد بعد انفضاحه وأنه لا يمتلك شعبية بتاتاً أو مكانة بين أبناء المهرة.  

في قاعة الاجتماع لم يظهر أحد من الشخصيات أو المشائخ او القيادات الكبيرة في المهرة، ويظهر  الموظفون والعاملون في المحافظة إلى جانب بعض الشخصيات الموالية لراجح.

وكحالة أي مسؤول يحاول أن يظهر الجانب الإيجابي،  ويتستر خلف تهيئة الطرقات وتنظيفها بعد أن كانت تعاني قبل وصول اللجنة الرئاسية. 

أما عن الانجاز الوحيد وهذه حقيقة يجب أن نعترف بها، أن راجح حاول وبكل ما أوتي من قوة ودعم سعودي لتفكيك المجتمع المهري المتماسك ولكنه فشل بسبب تماسك أبناء المهرة، ويتحمل المسؤولة الكاملة عن حالة الاحتقان الذي تعيشه المحافظة. 

لا يمتلك راجح باكريت أي فكر أو هدف أو مشروع طموح يستطيع أن يقدمه لمحافظة المهرة سوى أنه أصبح يعمل وبشكل مباشر تحت أمرة القائد السعودي في المهرة.


مشاركة:


تعليقات