بعد إعلان وفاة وزير داخليتهم..الحوثيون يعترفون بمقتل مقدم في معارك مع الشرعية     البركاني يطالب بتشكيل لجنة تحقيق ويتهم غريفيث بتجزئة اتفاق الحديدة     إحصائية تؤكد مقتل أكثر من 9ألف حوثي العام الماضي ثلثهم أطفال     سياسي سعودي يتهم المجلس الانتقالي بتهريب وزير داخلية الحوثيين     بروفيسور يمني يكشف كيف خدع التحالف الشرعية وسخر منها...     البنك المركزي يعلن استعداده لتغطية احتياجات البنوك التجارية من العملات الأجنبية     الصين تجدد تأكيدها الحرص على دعم واستقرار اليمن في كافة المجالات     الكشف عن سجون سرية للإمارات في الساحل الغربي للحديدة..     زعيم الحوثيين يعتبر الوجود السعودي الإماراتي في الجنوب "حالة احتلال"     البجيري: الإمارات تنهب الثروات السمكية وأدعو البرلمان اليمني إلى أن لا يشرعوا لاحتلال البلد     مؤسستان أمريكيتان تعلنان نشر 20 تحقيقا استقصائيا حول ضربات التحالف في اليمن..     قوات الأمن السعودية تعتقل 13 شخصا "خططوا لهجمات"     ترتيبات لتشغيل محطة مأرب الغازية بعد أربعة أعوام من التوقف ..     رايتس ووتش: الغام الحوثيين تقتل المدنيين وتمنع المساعدات ويجب توسيع إزالتها     شيخ قبلي يستنكر قصف الطيران السعودي لمركز أمني في المهرة    
الرئيسية > أخبار اليمن

الحكومة اليمنية ترفض تجزئة الإفراج عن الأسرى والمعتقلين في سجون الحوثي

المهرة بوست - متابعة خاصة
[ الإثنين, 11 فبراير, 2019 - 11:55 صباحاً ]

أكد عضو الفريق الحكومي في لجنة الأسرى والمختطفين، محمد ناجي علاو، أن الحوثيين أبدوا استعدادهم لبدء إطلاق الأسرى لكنهم يريدون تجزئتهم إلى مجموعات، وهو ما ترفضه الشرعية بشدة.

وقال "علاو" في تصريحات صحفية، إن عملية تبادل الأسرى والمختطفين تنتظر الاتفاق النهائي على آلية إطلاق سراحهم، بين الأمم المتحدة وقيادات الشرعية والانقلاب.

وأضاف أن المبعوث الأممي، مارتن غريفيث سيتوجه إلى صنعاء للقاء الحوثيين خلال اليومين القادمين ثم يعود إلى الرياض للتباحث حول العدد والآلية، معتبرا أن الأمر متعلق بالقيادات العليا للطرفين لوضع اللمسات الأخيرة.

وأوضح أنه تم الاتفاق على القوائم المعترف بها من الطرفين، بما فيها القيادات الأربعة المشمولون بالقرار 2216 ككتلة واحدة دون تجزئة واستكمال المعلومات في ما لا يزالون قيد البحث والتحري.

وأشار أن الاجتماعات لن تتوقف وستظل لجنة الأسرى في الرصد والرفع إلى الأمم المتحدة حتى تنتهي الحرب، لافتا إلى أن هناك قوائم جديدة يجري إعدادها يومياً بحاجة إلى تقديم وستأخذ نفس الآلية ولذا سنظل مستمرين.

وبعد أربع سنوات من الحرب اليمنية، تحاول الأمم المتحدة ومن خلفها المجتمع الدولي، لاعادة السلام في البلاد وانقاذ اليمنيين من شبح المجاعة نتيجة انقلاب الحوثيين وحرب السعودية والامارات.



مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات