دبلوماسي أمريكي يعلق على تصريح للحريزي بشأن "الانتقالي" ويقول إن الإمارات تلعب بالنار     ما هي "القوات الخاصة" التي أعلنت تأييدها لمليشيات الانتقالي في سقطرى ؟     مجلس أبناء المهرة وسقطرى والمكونات السياسية يعقدون لقاء لبحث تطورات الأوضاع في الجنوب     بعد انتكاستها في "شبوة": "أبوظبي" تدفع أدواتها في "سقطرى" لإثارة الفوضى     الحوثيون يعلنون إطلاق 10 صواريخ باليستية على جازان والتحالف يقول إنه دمر 6     اعتصام "المهرة " تناقش مع الأحزاب السياسة التصدي للمشاريع التخريبية والدفاع عن الشرعية     هاجم هادي والمؤتمر وأمتدح التحالف.. طارق صالح يجدد رفضه الاعتراف بالشرعية     كشف معلومات خطيرة.. الجبواني: انسحاب الإمارات كذبة كبرى والسعودية كانت تتلقى تقارير مغلوطة     رئيس الوزراء يصل محافظة شبوة للإطلاع على الأوضاع فيها     مسؤول حكومي: الوضع السياسي متأزم جدا بين الحكومة والإمارات والخيارات مفتوحة للرئيس     الجيش الوطني يفشل هجمات ميليشيات الانتقالي على "شبوة" ويأسر عددا من القيادات     اليمن.. أكثر من 1100 إصابة بحمى الضنك في تعز منذ مطلع 2019     "بن عديو": شبوة تلفظ انقلابا جديدا وتنتصر لليمن ووحدتها وسيادتها     شبوة: القوات الحكومية تتجه نحو الصعيد بعد تأمين 13 معسكرا ونقطة عسكرية و الانتقالي يحشد..     مليشيات "الانتقالي" تختطف مصوراً في شبوه ونقابة الصحافيين تدين الحادثة    
الرئيسية > أخبار المهرة وسقطرى

(حصري) قيادي في "الإنتقالي الجنوبي" متورط في زراعة خلايا إرهابية بـ "المهرة"


ينفذ المجلس الإنتقالي مخططات أبوظبي الإستعمارية جنوبي اليمن

المهرة بوست - خاص
[ الثلاثاء, 05 فبراير, 2019 - 07:05 مساءً ]

كشف مصدر أمني، اليوم الثلاثاء، عن تورط القيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي هاني بن بريك في زرع خلايا إرهابية بمحافظة المهرة شرقي اليمن.

وقال المصدر في تصريح لـ "المهرة بوست" إن بن بريك أحد قيادات المجلس الإنتقالي المدعوم من أبوظبي، على صلة مباشرة بخلايا إرهابية في المحافظة.

وأكد المصدر أن عناصر إرهابية في مدينة الغيضة عاصمة المحافظة، أستلموا أموال ضخمة في أواخر يناير الماضي كان مصدرها هاني بن بريك.

وتأتي هذه التصريحات بعد أن أعلن المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً في محافظة المهرة، عن فتح باب التسجيل للألتحاق "بالمليشيات المسلحة" التي تنوي الإمارات تشكيلها في المحافظة، على غرار عدن وحضرموت وشبوة.

وشهدت محافطة المهرة خلال الأشهر الماضية توسع غير عادي للقوات السعودية، تسبب في إشعال انتفاضة شعبية ضد التواجد العسكري السعودي.

ومنذُ إنطلاق عاصفة الحزم في العام 2015 توجد تنافس سعودي إماراتي محموم للسيطرة على محافظة المهرة عبر العديد من الوسائل الرخيصة الهادفه لزعزعة الأمن والإستقرار هناك.

وفي الوقت الذي سعت فيه السعودية إلى تقديم المال والسلاح لبعض شيوخ القبائل الموالين لها في المحافظة لشراء ولاءاتهم من أجل الدفاع عن مخططاتها الإستعماراتية، عملت الإمارات على استخدام المجلس الانتقالي الجنوبي في المهرة للوصول إلى غاياتها، وتحقيق أهدافها عبر المليشيات المسلحة التي بدأ مؤخراً تأسيسها.

وتمثل محافظة المهرة البوابة الشرقية لليمن قيمة جغرافية واقتصادية مهمة، فهي ثاني أكبر محافظة يمنية.

كما تميزت بموقعها الجغرافي ووفرة الأسماك، الأمر الذي فتح باب السباق العسكري السعودي الإماراتي للهيمنة عليها.

 



مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات