ما هي "القوات الخاصة" التي أعلنت تأييدها لمليشيات الانتقالي في سقطرى ؟     مجلس أبناء المهرة وسقطرى والمكونات السياسية يعقدون لقاء لبحث تطورات الأوضاع في الجنوب     بعد انتكاستها في "شبوة": "أبوظبي" تدفع أدواتها في "سقطرى" لإثارة الفوضى     الحوثيون يعلنون إطلاق 10 صواريخ باليستية على جازان والتحالف يقول إنه دمر 6     اعتصام "المهرة " تناقش مع الأحزاب السياسة التصدي للمشاريع التخريبية والدفاع عن الشرعية     هاجم هادي والمؤتمر وأمتدح التحالف.. طارق صالح يجدد رفضه الاعتراف بالشرعية     كشف معلومات خطيرة.. الجبواني: انسحاب الإمارات كذبة كبرى والسعودية كانت تتلقى تقارير مغلوطة     رئيس الوزراء يصل محافظة شبوة للإطلاع على الأوضاع فيها     مسؤول حكومي: الوضع السياسي متأزم جدا بين الحكومة والإمارات والخيارات مفتوحة للرئيس     الجيش الوطني يفشل هجمات ميليشيات الانتقالي على "شبوة" ويأسر عددا من القيادات     اليمن.. أكثر من 1100 إصابة بحمى الضنك في تعز منذ مطلع 2019     "بن عديو": شبوة تلفظ انقلابا جديدا وتنتصر لليمن ووحدتها وسيادتها     شبوة: القوات الحكومية تتجه نحو الصعيد بعد تأمين 13 معسكرا ونقطة عسكرية و الانتقالي يحشد..     مليشيات "الانتقالي" تختطف مصوراً في شبوه ونقابة الصحافيين تدين الحادثة     جماعة الحوثي تعلن استهداف تجمعات للجنود السعوديين في نجران    
الرئيسية > منوعات

دراسة: ارتفاع ضغط الدم مرتبط بانكماش حجم دماغ الشباب


وفق دراسة أجراها باحثون بمعهد ماكس بلانك للعلوم المعرفية والدماغية في ألمانيا

المهرة بوست - الأناضول
[ السبت, 26 يناير, 2019 - 04:58 مساءً ]

كشفت دراسة ألمانية حديثة، أن ارتفاع ضغط الدم فوق المعدل الطبيعي، قد يكون مرتبطا بانكماش حجم الدماغ لدى الشباب في عمر العشرينيات والثلاثينيات.

الدراسة أجراها باحثون بمعهد ماكس بلانك للعلوم المعرفية والدماغية في ألمانيا، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية (Neurology) العلمية.

وللتوصل إلى نتائج الدراسة، راقب الباحثون 423 شخصا متوسط أعمارهم 28 عاما، عبر إجراء مسح للدماغ بالرنين المغناطيسي، بالإضافة إلى قراءة ضغط الدم.

وكان 41 % من المشاركين لديهم معدلات ضغط الدم طبيعية تبلغ 120/80 ميلليمتر زئبقي ـ وحدة قياس ضغط الدم ـ فيما كان 11 % من المشاركين لديهم ضغط دم مرتفع أعلى من 140/90 ميلليمتر زئبقي.

ولفهم ما يحدث في الدماغ، راقب الفريق حجم المادة البيضاء في الدماغ، وهي مهمة لأنها تربط مناطق مختلفة من الدماغ، وتعد بمثابة البنية التحتية للدماغ.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين يعانون من ضغط دم فوق المعدل الطبيعي، لديهم حجم أقل من المادة الرمادية في مناطق الدماغ، بما في ذلك الفصوص الأمامية والجدارية، بالإضافة إلى الحصين، واللوزة المخية والمهاد.

وقال الدكتور أرنو فيلينغر قائد فريق البحث: "في السابق كان الاعتقاد هو أن تلف وانكماش حجم الدماغ المرتبط بارتفاع ضغط الدم يأتي بعد سنوات من مرض ضغط الدم، لكن دراستنا تشير أن التغيرات الطفيفة في المادة الرمادية في الدماغ يمكن رصدها عند الشباب الذين لم يتم تشخيص إصابتهم بعد بارتفاع ضغط الدم".

وأضاف: "يجب إجراء المزيد من الأبحاث للتحقق مما إذا كان هذا قد يزيد خطر الإصابة بالجلطة الدماغية والخرف وأمراض الدماغ الوعائية الأخرى في وقت لاحق من الحياة".

وأشار فيلينغر إلى أن "هذا البحث يكشف أن علاج ارتفاع ضغط الدم أو الحفاظ على انخفاض ضغط الدم في مرحلة الشباب، قد يكون ضروريا لمنع التغيرات الدماغية الصامتة في الدماغ، والتي قد تنجم عنها آثار مدمرة مثل السكتة الدماغية والخرف".

وعادة ما يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى تشوهات في المادة البيضاء المحيطة بالبطين في الدماغ، وهذه التشوهات تؤدي إلى زيادة معدلات الضعف الإدراكي بستة أضعاف، ما يزيد خطر الإصابة بالخرف.

ويقود ضغط الدم المرتفع إلى مضاعفات صحية خطيرة، أبرزها الأزمات القلبية، والذبحة الصدرية، والسكتات الدماغية، والإصابة بقصور في عمل الكلى، بالإضافة إلى تسمم الحمل، والإصابة بالعمى نتيجة تلف أنسجة العين.


 



مشاركة الخبر:

تعليقات