الكمالي: الحملة الأمنية نجحت في إزالة الألغام التي كانت مجهزة لتدمير "تعز"     (حصري) باخرة إماراتية في طريقها إلى "سقطرى" تحمل عشرات الأطقم العسكرية     في اليمن.. أطفال يعملون في مقابر ونساء يعانين لتوفير لقمة العيش     صحيفة لندنية تكشف عن صراع جديد بين السعودية والإمارات على "سقطرى"     مسؤول يمني سابق: شبكات تجسسية وجماعات مشبوهة وسائل التحالف لتأجيج الصراع في المهرة     عاصفة الحزم.. من تدخل للإنقاذ إلى مشروع للسيطرة     اعتصام المهرة تجدد تمكسها بإقالة باكريت وانهاء المعسكرات السعودية     صالح المهري: خطط "باكريت" وبدعم سعودي فشلت في تفكيك مجتمع المهرة     المهرة: الهيئة العمانية تزور مستشفى حوف وتتكفل بتشغيله مطلع الشهر القادم     طفل مهري يتحدث عن "منجزات" باكريت ويوجه له رسالة.. فيديو     دراسة: حرب التحالف والحوثيين في اليمن تحولت إلى حرب اقتصادية وعبئا إنسانيا     منظمة دولية: اليمن لم يعد يتحمل الآثار الإنسانية الكارثية للحرب     بين التقسيم والفوضى وتغير الأولويات.. دراسة لأربعة أعوام من حرب لا نهاية لها في اليمن     الهلال الأحمر التركي يوزع نحو 8 ألاف سلة غذائية في محافظتي مأرب والجوف     خمسة أحزاب معارضة بريطانية تدعو إلى وقف مبيعات الأسلحة إلى السعودية (ترجمة خاصة)    
الرئيسية > أخبار اليمن

الأمم المتحدة تخصص 32 مليون دولار لحملة مكافحة المجاعة في اليمن


المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك

المهرة بوست - متابعات
[ الأحد, 13 يناير, 2019 - 12:37 صباحاً ]

كثفت الأمم المتحدة، معركتها ضد المجاعة في اليمن بتحويل تمويل قدره 32 مليون دولار أمريكي من الصندوق المركزي للاستجابة لحالات الطوارئ إلى جهود الإغاثة الإنسانية في هذا البلد الذي مزقته الحرب.

وأعلن كل من وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ مارك لوكوك والمدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي ديفيد بيزلي، الجمعة، عن هذه المساهمة في مقر الأمم المتحدة. وفقا لوكالة الأنباء الصينية (شينخوا)

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك إن "التمويل سيساعد برنامج الأغذية العالمي على زيادة العمليات اللوجستية الإنسانية، بما في ذلك زيادة عمليات الشحن الجوي للأغراض الإنسانية، ونقل المزيد من العاملين في المجال الإنساني، وتوفير مساكن الإقامة لهم، بما في ذلك في الحديدة، وتوسيع اتصالات الطوارئ".

وأضاف دوجاريك أن هذا التمويل سيدعم أيضا عمل وكالات الأمم المتحدة، فضلا عن المنظمات غير الحكومية العاملة في عمليات الإغاثة الإنسانية.

وذكر بيزلي أنه "في جميع أنحاء اليمن، تساعد المنظمات الإنسانية الشجاعة بالفعل الملايين من الناس، لكن الاحتياجات أكبر من ذلك"، مضيفا أن "برنامج الأغذية العالمي يسعى إلى زيادة مساعداته من 8 ملايين شخص مستفيد شهريا إلى 12 مليون شخص شهريا وسوف تساعد هذه المساهمة المقدمة من الصندوق المركزي للاستجابة لحالات الطوارئ على تحقيق ذلك".

وقال لوكوك، وهو أيضا رئيس مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، إنه "من أجل تفادي حدوث الأسوأ في اليمن، لابد لجميع أطراف الصراع من تسهيل وصول مساعدات الإغاثة الإنسانية بسرعة ودون عائق إلى المدنيين المحتاجين".

وأضاف لوكوك أن "برنامج الأغذية العالمي يقدم دعما لوجستيا متميزا، بما في ذلك النقل والإقامة ودعم الاتصالات للعديد من وكالات الإغاثة، وإن هذا التخصيص المالي سوف يمول التمديد العاجل لتلك الخدمات".

وقال المتحدث إن بيزلي ولوكوك أعربا عن ترحيبهما بالقرارات الأخيرة التي اتخذت في العاصمة صنعاء والمعنية بتقديم المزيد من التأشيرات للعاملين في المجال الإنساني، والتحقيق فيما تردد عن سرقة المساعدات الغذائية ومعاقبة المسؤولين عنها.

وقال للصحفيين في مؤتمر صحفي اعتيادي إنه "تم فرض حظر على بيع المعونات الغذائية المخصصة لليمنيين الذين لديهم دخل، وتم تطبيق نظم أكثر فعالية للرصد والمتابعة".

ولفت مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) في بيان إلى أن "زيادة العمليات الإنسانية تهدف إلى الوصول إلى أكثر الفئات ضعفا في المناطق ذات الأولوية، بما في ذلك النازحين داخليا، مع تقديم مجموعة كاملة من المساعدات المنقذة للحياة والمطلوبة في أكبر حالة طوارئ إنسانية في العالم".

وأضاف البيان أن "الضخ السريع للتمويل يكمل التمويل المقدم من الصندوق اليمني للمساعدات الإنسانية لدعم الجهات المستجيبة في الخطوط الأمامية".

وبالنسبة للوضع السياسي خلال وقف جزئي لإطلاق النار، قال المتحدث "المهم هو أن تتعاون جميع الأطراف مع الأمم المتحدة للمساعدة في دفع العملية إلى الأمام لضمان أن الهدوء النسبي الذي نشهده في الحديدة يمكن ترسيخه ونشره إلى أماكن أخرى في البلاد لأن هذا شيء ندعو إليه منذ فترة طويلة".

وذكر "لقد كان هذا طريقا طويلا، فيه الكثير من الصعود والهبوط"، مضيفا بقوله "أعتقد أننا سعداء بما يحدث الآن لكننا بحاجة إلى المضي قدما؛ نحن بحاجة إلى ترسيخ ما يحدث على الأرض".



مشاركة الخبر:

تعليقات