تصفية وإخفاء 23 مختطفا في أحد السجون التي تشرف عليها الإمارات في عدن.. وثائق     بتوجيهات سعودية .. ايقاف مدير مكتب وزارة حقوق الإنسان بالمهرة واحالته للتحقيق     انهيار كبير للريال اليمني عقب الكشف عن فساد في بيع وشراء العملة ..     اسرائيل تعلن دخولها مواجهة مفتوحة مع إيران في سوريا     اليابان تعمق جراح العرب وتطيح بالسعودية من كأس آسيا     "غريفيث" يصل صنعاء في محاولة جديدة لإنقاذ اتفاق ستوكهولم     الموت يغيب "عبدالرحمن مطهر" أحد أبرز الإعلاميين في اليمن     "إيسيسكو" تطالب الأمم المتحدة بإجبار الحوثيين على إعادة آثار مدينة زبيد     الأردن وعمان تودعان بطولة كأس آسيا بهزيمتين أمام فيتنام وإيران     صحيفة تكشف عن صراع الأجنحة داخل حزب "المؤتمر" على تركة "علي عبدالله صالح"     المبعوث الأممي يزور صنعاء اليوم الإثنين لبحث العملية السياسية مع الحوثيين     الحوثيون يحملون الحكومة الشرعية مسؤولية عدم تنفيذ اتفاق السويد     صراع غير معلن بين محافظ البنك "زمام" ورئيس اللجنة الاقتصادية "معياد"     انتخاب "صابر حيمد" رئيسا لاتحاد طلاب اليمن في مدينة أورانج أباد الهندية     الصين تقلب تأخرها من "تايلاند" إلى فوز مثير وتبلغ ربع النهائي في كأس آسيا    
الرئيسية > عربي و دولي

قطر: الأزمة الخليجية خلطت من قبل أشخاص لا يفقهون في السياسة شيئا


حمد بن جاسم آل ثاني

المهرة بوست - متابعات
[ السبت, 12 يناير, 2019 - 09:48 مساءً ]

قال وزير خارجية ورئيس وزراء قطر السابق حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، إن أوراق الأزمة الخليجية اختلطت من قبل أشخاص لا يفقهون في السياسة شيئا.

وأكد خلال مقابلة خاصة مع قناة RT، أن فشل الوسيط الأمريكي في حل الأزمة الخليجية يعدو إلى تضارب المواقف التي تدار من أكثر من جانب في واشنطن، بالإضافة إلى  تعنت أطراف الأزمة.

وتوقع أن يكون استمرار الأزمة الخليجية مناسبا لبعض الأطراف، قائلا إن الولايات المتحدة ودول كثيرة بدأت تجني ثمار الخلاف الخليجي من خلال ما يصرف على الأزمة من المكاتب الاستشارية قانونية والصفقات التي تعقد والاتصالات من جانب الدول الأطراف في الأزمة، "وبراد للخلاف الخليجي أن يبقى دون تصعيد أو إنهاء".

وأكد أن إعادة الثقة بين الدول الخليجية سيحتاج لسنوات كثيرة، حتى ولو عاد الكيان الخليجي كما في السابق قبل أن يهدم بفعل هذه الأزمة.

وفيما يخص الدور المصري في الأزمة، قال آل ثاني، إنه لا يلوم مصر كثيرا، موكدا أنها "محتاجة لمبالغ (مالية) ضخمة.. وهي مضطرة للوقوف مع الدول التي تقدم لها هذا الدعم بشكل ولضح"، حسب قوله.

وقال إن لمصر كان دورا وسيطا متوسطا لتهدئة الأوضاع وثقلا الماضي، لكنها وكغيرها من الدول بدأت تحسب أمورها وقضاياها بـ"الآلة الحاسبة".
 



مشاركة الخبر:

تعليقات