الأمم المتحدة تتوصل إلى اتفاق مع الحوثيين لاستئناف توزيع الأغذية     صحفي: في الوقت الذي من المفترض فيه إطلاق سراح "السواري" باكريت يختطف شقيقه     اختطاف شقيق الصحفي يحيى السواري في الغيظة بالمهرة     بن بريك يقر "ضمنيا" بتورطه في اغتيال دعاة ورجال دين في عدن     وقفات احتجاجية في صنعاء وعدن تحمل الأمم المتحدة مسؤولية حياة المختطفين.. صور     أبرز ما جاء في إحاطتي غريفيث و لوكوك أمام مجلس الأمن بشأن الوضع في اليمن..     النيابة العامة فى عدن تتهم رجل الإمارات الأول هاني بن بريك بتصفية 30 داعية     النواب الأمريكي يصوت لمنع بيع القنابل الذكية للسعودية والإمارات بسبب اليمن     ضباط إماراتيون يمنعون إعادة تشغيل ميناء الشحر في حضرموت     السلطان بن عفرار : سلطنة عمان هي الجار الوفيّ ونرفض الإساءة لها     قيادي حوثي: التحالف يهدف إلى احتلال الأرض ونهب الثروات وتدمير اليمن أرضاً وإنسانا     الجيش يتهم الحوثيين باستمرار قصف مواقعه في الحديدة     بلحاف : باكريت يستند على المليشيا وليس القانون والسعودية تضغط لإبقاءه     مجلس النواب الأمريكي يرفض مبيعات أسلحة للسعودية وترامب يعد بالفيتو     إحاطة مرتقبة يقدمها غريفيث إلى مجلس الأمن الدولي في جلسة حول الأوضاع في اليمن    
الرئيسية > أخبار اليمن

"غريفيث" يزعم أن أطراف النزاع في اليمن تتحرك بسرعة نحو الاتفاق

المهرة بوست - متابعة خاصة
[ السبت, 12 يناير, 2019 - 02:29 مساءً ]

زعم المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، مارتين غريفيث، اليوم السبت، أن أطراف النزاع تتحرك بسرعة نحو الإتفاق رغم الصعوبات.

وأضاف "غريفيث" في تصريح نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية، رجالنا كانوا في المكان يوم 22 ديسمبر، أي بعد ثمانية أيام من إبرام اتفاق ستوكهولم، أعتقد أن التقدم ملحوظ، وقد توصل مجلس الأمن إلى نفس النتيجة، حسب وصفه.

وشدد غريفيث أنه ومع ذلك، كان من الصعب إقامة السلام في الحديدة بعد حرب طويلة، حيث أن هذا هو أول اتفاق من هذا النوع خلال عامين، وأشار أن أعضاء اللجنة الآن في الحديدة، يجتمعون مع القيادة العامة للأمم المتحدة، معربا عن أمله في أن "يتم في غضون يوم أو يومين وضع خطة نشر عملية".

وأكد أن الاتفاق بسيط للغاية، حيث تكون الأمم المتحدة وأنا وسطاء فيه بين الأطراف، وستجري جولات أكثر من المفاوضات في الأشهر المقبل، لذلك ليس لدينا مشاكل في الشكل، والصعوبة الوحيدة الآن هي التوصل إلى اتفاقات.

وتوصل الطرفان الحكومة اليمنية والحوثي في كانون الأول/ ديسمبر الماضي لجملة من الاتفاقات شملت وقف إطلاق للنار في محافظة الحديدة غربي البلاد، وتيسير إدخال المساعدات لملايين اليمنيين، لكن لم يطبق أي من تلك الإتفاقات، ويتبادل الطرفان بشكل متكرر الاتهامات بانتهاك الاتفاق.



مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات