مشائخ "جوؤه" في سقطرى يطالبون بردع كل من تسول له نفسه المساس بأمن الأرخبيل.. بيان     جمعيات القطاع السمكي تشجب الاعتداء على موكب "كفاين ومحروس" غربي سقطرى     الأحزاب اليمنية تدين حادثة "قلنسوة" وتدعو للحفاظ على السلم في سقطرى..بيان     منسقيه الثورة في سقطرى: الاعتداء على موكب "كفاين ومحروس" ثقافة مستوردة     الحوثيون يعلنون قصف معسكر سعودي في نجران واستهداف مطار أبها مجدداً     عقب هجوم شنه سميع على ولي عهد أبوظبي..ناشطون يطالبون الحكومة القيام بمسؤولياتها     مستشار رئيس الجمهورية: التحالف جاء من أجل مصالحه وليس من أجل اليمنيين     برنامج الغذاء العالمي قد يبدأ تعليق مساعداته نهاية الأسبوع     واشنطن بوست تدعو الكونغرس لإيقاف دعم ترامب لمحمد بن سلمان     نص احاطة المبعوث الأممي إلى مجلس الأمن بشأن الوضع في اليمن..     استياء واسع ومطالبات بطرد الإمارات بعد اعتداء بلاطجتها على وزير يمني ومحافظ سقطرى.. رصد     وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي خلال جلسة محاكمته     شيخ قبلي يتوعد بمواجهة من يسعى لتحويل "شبوة" إلى ساحة صراع      مسؤولون حكوميون يدينون اعتداء بلاطجة تابعين للإمارات على موكب محافظ سقطرى ..     شبوة: قوات الجيش تتمكن من طرد مجاميع "الانتقالي" من مرخة وتوتر في عتق .. صور    
الرئيسية > عربي و دولي

برلمانيون بريطانيون ومحامون يطلبون لقاء ناشطات معتقلات في السعودية


الناشطات المعتقلات: لجين الهذلول، عزيزة اليوسف، إيمان النفجان (تويتر)

المهرة بوست - متابعات
[ الاربعاء, 02 يناير, 2019 - 05:01 مساءً ]

 
 
بت مجموعة تضم برلمانيين بريطانيين، ومحامين دوليين، لقاء ناشطات معتقلات في المملكة العربية السعودية، للتحقيق في تقارير تحدّثت عن تعرّضهن للتعذيب وحرمانهن من التمثيل القانوني والزيارات العائلية.
 
وفي رسالة وجهها إلى السفير السعودي في المملكة المتحدة محمد بن نواف بن عبد العزيز، اليوم الأربعاء، طلب النائب كريسبين بلانت، المساعدة في ترتيب زيارة إلى سجن ذهبان القريب من جدة، للتحدث إلى الناشطات المحتجزات هناك بحسب صحيفة ???? العربي الجديد.
 
وكتب بلانت، في الرسالة "نأمل أن نكون قادرين على جمع شهادات مباشرة من المحتجزات خلال زيارتنا للسعودية"، وأضاف أنّ المجموعة تريد أيضاً "الاجتماع مع المسؤولين المكلفين باحتجاز الناشطات".
 
"
طلبت المجموعة ترتيب زيارة إلى سجن ذهبان القريب من جدة، للتحدث إلى الناشطات المحتجزات هناك
 
"
وقالت العديد من جماعات حقوق الإنسان، بما في ذلك منظمة "العفو الدولية،" ومنظمة "هيومن رايتس ووتش"، إنّ ثماني ناشطات كن يقمن بحملة من أجل حق النساء في قيادة السيارات في السعودية، تعرّضن للتعذيب بالصدمات الكهربائية وجلدهن.
 
وتحدّثت تقارير المنظمات أيضاً عن أنّ الناشطات المعتقلات تعرضن للتحرش الجنسي، وتم تهديدهن بالاغتصاب، ومنعهن من الاتصال بمحام.
 
وجاء في رسالة بلانت إنّ "الادعاءات التي سجّلها المدافعون عن حقوق الإنسان، قد أضرّت كثيراً بمصداقية الإصلاحات التدريجية التي أعلنتها الحكومة السعودية مؤخراً".
 
وذكرت المجموعة كلاً من الناشطات لجين الهذلول، عزيزة اليوسف، إيمان النفجان، نوف عبد العزيز، مايا الزهراني، سمر بدوي، نسيمة السعادة، وهتون الفاسي.
 
وتأتي هذه الرسالة في الوقت الذي لا تزال فيه السعودية، تواجه تداعيات دولية، على خلفية قضية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، في قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول التركية في 2 أكتوبر/تشرين الأول 2018.
 
 
 
وقالت لجنة مراجعة الاعتقال في المجموعة، إنّها ترغب أيضاً في جمع شهادات من المؤيدين الذكور للنساء الناشطات، من بينهم إبراهيم المضايغ، وعبد العزيز مشعل، ومحمد ربيع.
 
وطلبت المجموعة من السفير السعودي، الرد على رسالتها حتى موعد أقصاه 9 يناير/كانون الثاني الحالي، "في ضوء الضرورة الملحة لهذه المسألة"، بحسب الرسالة.




مشاركة الخبر:

تعليقات