"سلطنة عمان".. موقف ثابت يدعم السلام في اليمن رغم الاستفزاز السعودي الإماراتي على حدودها     هادي يلعن رفضه استمرار المبعوث الأممي في مهامه إلا بضمان مراجعة تجاوزاته.. رسالة     زيارة مرتقبة لوفد فرنسي رفيع المستوى إلى العاصمة المؤقتة عدن     رفضا لتهميش التحالف ومطالبة بحقوقهم.. أفراد من أمن المهرة يعتصمون أمام القوات الخاصة     الجارديان: الحكومة البريطانية تتفاوض مع ألمانيا لأجل إعادة تصدير السلاح للسعودية "ترجمة خاصة"     شاهد.. الحوثيون يبثون فيديو لاستهداف منشآت في مطار أبوظبي     محافظ "سقطرى" يجدد رفض التشكيلات العسكرية الخارجة عن الشرعية في المحافظة     سقطرى تحتفى بالذكرى الـ 29 للوحدة اليمنية     صحيفة أمريكية : ولي العهد السعودي وضع خطة للاستيلاء على ثروات قطر     سناتور أمريكي : نحن نبيع القنابل للسعودية وهي تلقيها على المدنيين في اليمن     سلطان السامعي يهاجم الحوثيين ويرفض "سياسة الإقصاء والتهميش"     بعد جمود علاقته بالسعودية..العاهل المغربي يبعث رسالة إلى الرئيس اليمني     الغذاء العالمي يتوقع مزيداً من التضييق على أعماله في مناطق سيطرة الحوثيين     الحوثيون يؤكدون أن قتلى وجرحى الحرب تجاوزوا 50 ألف     بعد مذكرة النواب للحكومة بعدم التعامل معه.. غريفيث يبحث الاستقالة من مهمته    
الرئيسية > عربي و دولي

الحكومة الفرنسية تعلن إلغاء الضرائب على الوقود بعد موجة الإحتجاجات

المهرة بوست - وكالات
[ الخميس, 06 ديسمبر, 2018 - 11:33 صباحاً ]

أعلنت الحكومة الفرنسية، الأربعاء، إلغاء الضرائب على الوقود لعام 2019، وذلك على خلفية احتجاجات "السترات الصفراء". وبحسب معلومات تناولها الإعلام الفرنسي، نقلا عن "الإليزيه"، فإنه تم إلغاء الضرائب على الوقود بالنسبة للعام المقبل، بعد يوم من إعلان الحكومة الفرنسية تعليقها لمدة 6 أشهر. وفي كلمة له بالبرلمان الوطني، في وقت سابق الأربعاء، أعلن رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فليب، أنه بإمكانهم إلغاء قرار فرض ضرائب جديدة على الوقود، الذي تم تعليقه لمدة 6 أشهر، الثلاثاء، في حال لم يتم إيجاد حل جيد بخصوص القدرة الشرائية. والثلاثاء، أعلن رئيس الوزراء الفرنسي، تعليق فرض الضرائب الجديدة على الوقود 6 أشهر، استجابة لمطالب المحتجين. جاء ذلك في كلمة ألقاها فيليب، بمقر الحكومة بباريس، وأعلن، خلالها أيضا، أن الحكومة قررت عدم زيادة أسعار الكهرباء والغاز، الشتاء المقبل. وتعد احتجاجات "السترات الصفراء"، التي عمت مدنا مختلفة في البلاد وسجلت أعمال تخريب ونهب، أكبر أزمة محلية تواجه الرئيس إيمانويل ماكرون، منذ توليه رئاسة البلاد. وتشهد فرنسا احتجاجات ينظمها أصحاب "السترات الصفراء" منذ 17 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ضد رفع أسعار الوقود وارتفاع تكاليف المعيشة، تخللتها أعمال عنف، حيث استخدمت الشرطة القوة ضد المحتجين. يشار أن ماكرون، اعتبر المشاركين في احتجاجات باريس، السبت الماضي، "مجموعة غوغاء لا علاقة لهم بالتعبير السلمي عن مطلب مشروع". وقتل في المظاهرات المتواصلة منذ 17 نوفمبر/تشرين الثاني، 3 أشخاص وأصيب ألف و43 شخصا بجروح بينهم 222 من رجال الأمن، وتوقيف 424 شخصا.



مشاركة الخبر:

تعليقات