الصين تقلب تأخرها من "تايلاند" إلى فوز مثير وتبلغ ربع النهائي في كأس آسيا     وزارة النفط: الأعمال التخريبية تسببت بتوقف إنتاج النفط الخام في العقلة بشبوة (بيان)     التحالف يزعم تدمير 7 مرافق تابعة للحوثيّين في صنعاء والجماعة تتوعد بالرد ..     المهرة ترفض الاحتلال.. تقرير حقوق الإنسان يؤكد صحة الرفض الشعبي للوجود السعودي     إحراق "كرفانات" عسكرية سعودية كانت في طريقها لإنشاء مواقع جديدة في المهرة .. صور     ميدل إيست آي:  أطفال اليمن يقاومون الجوع بالعمل (ترجمة خاصة)     اللجنة الاقتصادية تكشف عن فساد ضخم في بيع وشراء العملة وتطالب بالتفتيش.. وثائق     الحكومة اليمنية: 12 مليون مواطن تهددهم المجاعة القاتلة جراء الإنقلاب الحوثي     بريطانيا تجدد دعمها للشرعية اليمنية وضرورة التوصل إلى حل سلمي     مسئول عماني يبحث مع مارتن جريفيث آخر التطورات في اليمن     حملة تبرعات كويتية لإغاثية اليمن     في وقفة احتجاجية.. عائلة مختطف في عدن تؤكد: مدير الأمن اعترف باعتقاله     اليوم موعد أخير لتبادل الملاحظات بشأن الأسرى بين الحكومة والحوثيين     مقتل ثلاثة خبراء أجانب استقدمتهم السعودية إلى مدينة مأرب لنزع الألغام     فوائد كبيرة وراء عدم استخدام الأجهزة الإلكترونية لمدة ساعة يوميا    
الرئيسية > أخبار اليمن

الحكومة اليمنية تستغيث بتجار حضرموت توفير العملة الصعبة لمواجهة ارتفاع الأسعار

المهرة بوست - متابعات
[ الخميس, 08 نوفمبر, 2018 - 08:18 مساءً ]

ناقش رئيس الوزراء معين عبدالملك اليوم الخميس، مع أعضاء الغرفة التجارية والصناعية بحضرموت، الأوضاع الاقتصادية، وسبل توفير العملة الصعبة للتجار، وارتفاع أسعار السلع الأساسية.

وأشاد رئيس الوزراء في الاجتماع الذي حضره نائب رئيس الوزراء سالم الخنبشي، ورئيس وأعضاء اللجنة الاقتصادية، بالدور الذي يبذله التجار في محافظة حضرموت في مواجهة الأزمة الاقتصادية، وإيلائهم أوضاع اليمنيين القدر الأكبر من الاهتمام. وفقا لوكالة سبا الحكومية.

وقال: "إن تجار حضرموت يتحلون بالمسؤولية الاجتماعية، وهذه طباع أصيلة فيهم، وهم في تجارتهم أمناء غير محتكرين، ولا يبحثون عن الربح فقط على حساب المواطن الضعيف، ونثمن التجربة الاقتصادية التي طبقوها مع السلطات المحلية، التي تضمن للمواطن الحصول على حاجاته الأساسية بأسعار مخفضة ومعقولة".

وأضاف "نحن في وضع استثنائي، نريد أن ننجو منه كلنا، فلذلك على كل فرد أن يتحلى بقيم المسؤولية الاجتماعية، وفي حال تعافى المجتمع سيتعافى الجميع، إذا كان التاجر اليوم يكسب مثلاً 50% في السلعة، فهو بعد 6 أشهر سيخسر السلعة والسوق بسبب انهيار الاقتصاد، لكن في حال كسب اليوم 20% أو أقل، فإن الاقتصاد سيتحسن والسوق سيبقى، وسيكسب التاجر على مدى الأيام 50% لأن أحوال الناس تسمح، وستعود عجلة الاقتصاد للأفضل".

وأشار رئيس الوزراء إلى أن الحكومة ستوفر العملة الصعبة لجميع التجار على حد سواء، من أجل استيراد المواد الغذائية، وأن آلية البنك المركزي اليمني في الاستفادة من الوديعة السعودية سهلة وميّسرة، داعياً جميع التجار إلى تطمين حالة السوق.

وأضاف: "نريد من التجار أن يلتزموا بالآليات الرقابية التي وضعتها وزارة الصناعة والتجارة، في تحديد أسعار السلع، والعمل على تدفق السلع الأساسية إلى السوق، وعدم استيراد السلع التي حددتها اللجنة الاقتصادية من أجل ضمان بقاء العملة في الداخل.

من جهتهم، تحدث رئيس وأعضاء الغرفة التجارية بحضرموت حول الوضع الاقتصادي واستيراد السلع الأساسية، مؤكدين على دعمهم لتوجهات الحكومة في ضبط السوق، وآليات تحسين الوضع الاقتصادي والمالي للبلاد.

ولجأت الحكومة اليمنية إلى الاستغاثة بتجار حضرموت، بعد فشلها في مواجهة الانهيار الاقتصادي الذي تعيشه اليمن مع استمرار الحرب للعام الرابع على التوالي. 
 



مشاركة الخبر:

تعليقات