نص احاطة المبعوث الأممي إلى مجلس الأمن بشأن الوضع في اليمن..     استياء واسع ومطالبات بطرد الإمارات بعد اعتداء بلاطجتها على وزير يمني ومحافظ سقطرى.. رصد     وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي خلال جلسة محاكمته     شيخ قبلي يتوعد بمواجهة من يسعى لتحويل "شبوة" إلى ساحة صراع      مسؤولون حكوميون يدينون اعتداء بلاطجة تابعين للإمارات على موكب محافظ سقطرى ..     شبوة: قوات الجيش تتمكن من طرد مجاميع "الانتقالي" من مرخة وتوتر في عتق .. صور     بلاطجة تابعون للإمارات في سقطرى يعتدون على موكب محروس وكفاين والأهالي يدينون .. صور     الحوثيون يتهمون التحالف باختراق وكالة "سبأ" ونشر خبر كاذب ..     مسلحون تدعمهم الإمارات يحاولون السيطرة على مواقع نفطية في شبوه     باكريت اكتفى بحلول ترقيعية..مدير عام كهرباء المهرة يقدم استقالته     غوتيريش: التهديدات في الخليج ستطيل أمد الحرب في اليمن     غارة للتحالف تقتل 3 أطفال وامرأة في محافظة حجة     الولايات المتحدة تكشف تفاصيل إسقاط طائرتها المسيرة في اليمن     أمجاد..المهاجرة التي أصبحت سفيرة الأطباق اليمنية في الولايات المتحدة     تحذيرات دولية من انتشار الأمراض في اليمن نتيجة سيول الأمطار    
الرئيسية > أخبار المهرة وسقطرى

تفاصيل إنشاء الإمارات لمليشيات تابعة لها في سقطرى


التواجد العسكري الإماراتي في جزيرة سقطرى اليمنية

المهرة بوست - متابعات خاصة
[ الثلاثاء, 09 أكتوبر, 2018 - 04:47 مساءً ]


بدأت الإمارات العربية المتحدة بإنشاء مليشيات مسلحة تابعة لها في أرخبيل سقطرى، بعد تراجع نفوذها نسبيًا في الجزيرة خلال الأشهر الماضية، بعد إتفاق بين الحكومة اليمنية وأبو ظبي بإشراف سعودي.

كشف سكرتير رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي السابق ومستشار وزير الاعلام مختار الرحبي عن بدء دولة الإمارات بتشكيل "مليشيات الحزام الأمني في محافظة ارخبيل سقطرى".

وقال الرحبي في تغريدات له على حسابه في تويتر إن الإمارات بدأت "بتشكيل مليشيات الحزام الأمني في محافظة ارخبيل سقطرى" موضحا أنه "تم الإعلان عن أسماء من تم قبولهم في هذه التشكيلات المسلحة".

وأشار الرحبي إلى أن مندوب الإمارات في سقطرى "أبو مبارك المزروعي" وقيادي فيما يسمى "المجلس الانتقالي الجنوبي" ويدعى يحيي مبارك، هما المسؤلان عن التسجيل في تلك المليشيات التابعة للإمارات في الأرخبيل.

وأوضح الرحبي في تغريداته أن "خطوة تشكيل مليشيات الحزام الأمني في سقطرى بعد تعين المحافظ رمزي محروس الذي يقف مع الشرعية، ويرفض اختراق السيادة الوطنية، وهو ما جعل الإمارات تشرع في تجنيد قوة خارج إطار الدولة".

وتطرق الرحبي إلى أن الإمارات "لم تكن بحاجة للتجنيد في عهد المحافظين السابقين، الذي سلما كل مؤسسات الدولة في سقطرى للإمارات". 

وأكد قال الرحبي بأن الإمارات "فقدت سيطرتها على مؤسسات الدولة في سقطرى منذ تعيين المحافظ رمزي محروس، الأمر الذي دفعها إلى إيجاد بديل ولو كان خارج إطار الدولة كما هو الحال في عدن وباقي المناطق الجنوبية"، مشيرا إلى أن من يتعاونون معها في سقطرى في الجانب العسكري هم "العميد محمد الصوفي، والعميد احمد عيسى محمد وغيرهم من القيادات الأخرى".

وكانت الحكومة اليمنية قد أعلنت مساء أمس الاثنين "رفضها لأي تشكيلات عسكرية جديدة في جزيرة سقطرى، يجري إنشاؤها بعيداً عن وزارتي الدفاع والداخلية"، مؤكدة في اجتماع عقدته في الرياض بحضور محافظ سقطرى رمزي محروس أن "تلك التشكيلات سيكون مصيرها مصير المليشيات المسلحة التي لا تتمتع بأي وجود شرعي".
 



مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات