الحوثيون يعلنون موقفهم بشأن تنفيذ اتفاق الحديدة ويقولون "لن ننسحب"     قطر تنفذ تمريناً عسكرياً مع أمريكا والأردن استعداداً لمونديال 2022     في ظل انهيار النظام الصحي.. سكان "المهرة" في مواجهة وبائي "الطاعون والجدري"     اللجنة الأمنية بتعز تقر إجراءات صارمة لتثبيت الأمن والاستقرار بالمحافظة     محكمة المانية : على برلين الضغط على أمريكا بشأن غارات الدرونز على اليمن( ترجمة خاصة)     مصدر عسكري: باكريت أصبح محل شك القيادة الشرعية واللجنة الرئاسية إجراء ما قبل العزل     "غريفيت" يقول إن هناك تقدما ملموسا لتنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق الحديدة     اللجنة الرئاسية تتفقد ميناء نشطون والقوات البحرية بـ"المهرة"     رابطة أهلية تندد بنقل الحوثيين عشرات المختطفين إلى سجون سرية بصنعاء     أطفال في محرقة الحرب.. أم مكلومة تروي فاجعة عودة طفلها إليها قطع لحم ممزقة     اللجنة الأمنية تعلن رفضها لأية تشكيلات عسكرية خارج مؤسساتها في شبوة     جريمة فساد جديدة.. باكريت يؤجر خزانات نفط ميناء "نشطون" لرجل أعمال سعودي     الحوثيون يعلنون مقتل 15 جنديا سعوديا بينهم ضباط في نجران..     ناشينال إنتيرست : السلاح الأمريكي وسيلة التحالف لشراء ولاءات القبائل والجماعات المتطرفة في اليمن     كيف فضحت المهرة خفايا صراع السعودية والإمارات على ثروات اليمن؟    
الرئيسية > تقارير

الشرعية تصحو من غفلتها.. هل أدرك الرئيس "هادي" المخاطر التي تهدد المهرة؟

المهرة بوست - خاص
[ الاربعاء, 25 يوليو, 2018 - 10:11 مساءً ]

تواصل السلطات الشرعية إجراء لقاءات واجتماعات مع عدد من ووجهاء وأعيان محافظة المهرة يتقدمهم رئيس المجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى عبدالله بن عفرار لليوم الثاني على التواصل.
وكان الرئيس "عبدربه منصور هادي"، قد ألتقى أمس الثلاثاء، مع وفد أبناء محافظة وشكل لجنة للنزول الميداني إلى المحافظة للإطلاع على احتياجات المحافظة.
وأجرى وزير الداخلية اليمنية، المهندس "أحمد الميسري"، مساء اليوم الأربعاء، لقاء موسع بعدن مع وجهاء وأعيان محافظة المهرة.
ووفقا لوزارة الداخلية اليمنية ، أكد "الميسري"، على أهمية اللقاء لمناقشة القضايا الحيوية المتعلقة بالجانب الأمني وسبل العمل المشترك بين الأجهزة الأمنية والوجهاء والأعيان والذي من خلاله يمكن تجاوز الاختلالات والتحديات والذي يسهم في تحقيق الأمن والاستقرار الدائمين في المحافظة .
وأشاد "الميسري"، بالأدوار البارزة التي تلعبها الشخصيات الاجتماعية بمحافظة المهرة ووقوفهم المطلق إلى جانب القيادة السياسية والدولة في مواجهة تحديات المرحلة الراهنة وتفويت الفرص على كل من يتربص بإثارة الفتن وبؤر التوترات في المحافظة . 
 كما اثنى الوزير الميسري على تكاتف أبناء المهرة وتوحيد كلمتهم وصفهم من أجل مصلحة المحافظة بشكل خاص والوطن بشكل عام .
وأكد أن قيادة الدولة ستقف إلى جانبهم في حل كل المعضلات التي تواجههم وعلى رأسها ظاهرة التهريب باعتبار ان المهرة محافظة حدودية وتوجد بها عدد من المنافذ الحدودية الهامة . 


 



مشاركة الخبر:

تعليقات