شركة بحرية بريطانية تعلن تلقيها تقريرا عن هجوم قبالة سواحل الحديدة     الأجهزة الأمنية بالمهرة تعلن القبض على 10 متهمين بسرقة سيارتين     قيادي في جماعة الحوثي يتهم السعودية بالتباطؤ نحو عملية السلام     حضرموت.. مقتل جندي وإصابة آخر بانفجار قذيفة اثناء تدريب للشرطة بالمكلا     وفاة مواطن وإصابة آخرين إثر انهيار ترابي في إب     الاحتلال يرتكب مجازر جديدة وحصيلة العدوان على غزة تقارب 30 ألف شهيد     رابطة أمهات المختطفين تطالب الحوثيين  بالإفراج العاجلعن رئيس نادي المعلمين     جماعة الحوثي تنفي وقوفها وراء الأضرار في الكابلات الدولية بالبحر الأحمر     الاتحاد الأوروبي يدعو لتسهيل إيصال المساعدات لليمنيين     سقطرى.. اعضاء هيئة التدريس بكلية التربية يضربون عن العمل للمطالبة بتحسين أوضاعهم     مأرب.. الوحدة التنفيذية توثق نزوح أكثر من 50 أسرة بسبب التدهور الاقتصادي وعدم القدرة على دفع الإيجارات     غزة.. حصيلة ضحايا العدوان الإسرائيلي تتجاوز حاجز الـ 100 ألف شهيد وجريح     ما دلالات إرسال الصين أسطولها البحري إلى البحر الأحمر؟     الدولار يقترب من 1700 ريال.. العملة اليمنية تسجّل أكبر انهيار منذ تشكيل المجلس الرئاسي     بايدن يأمل وقف إطلاق النار الاثنين المقبل وحماس تشعر بخيبة أمل من الصفقة    
الرئيسية > أخبار اليمن

ما استراتيجية "واشنطن" إزاء هجمات الحوثيين المتصاعدة؟

المهرة بوست - عربي 21 - أشرف الفلاحي
[ الثلاثاء, 05 ديسمبر, 2023 - 01:35 مساءً ]

مثل بيان القيادة المركزية الأمريكية بشأن هجمات جماعة "أنصار الله" الحوثي الأخيرة، تغيرا ملحوظا في لهجة واشنطن إزاء الهجمات المتصاعدة، حيث اعتبرت أنها "تمثل تهديدا مباشرا للتجارة الدولية والأمن البحري"، وهو ما يثير أسئلة عن استراتيجية الولايات المتحدة في التعامل أو الرد على هجمات الحوثيين في البحر الأحمر.

 

وقالت القيادة المركزية في بيانها: "لقد عرضوا حياة الطواقم الدولية التي تمثل بلدانا متعددة حول العالم للخطر".

 

وأضافت: "لدينا أيضا كل الأسباب للاعتقاد بأن هذه الهجمات، على الرغم من شنها من قبل الحوثيين في اليمن، فإنه تم تمكينها بالكامل من قبل إيران".

 

وأشارت القيادية المركزية: "ستنظر الولايات المتحدة في عدة أشكال للاستجابة المناسبة بالتنسيق الكامل مع حلفائها وشركائها الدوليين".

 

وكان المتحدث العسكري باسم الحوثيين، يحيى سريع، قد أعلن أن قواتهم البحرية نفذت صباح الأحد، عملية استهداف لسفينتين إسرائيليتين في باب المندب، وهما سفينة "يونِتي إكسبلورر" وسفينة "نمبر ناين".

 

وأضاف سريع في بيان مصور، أنه تم استهداف السفينة الأولى بصاروخ بحري أما السفينة الثانية فبطائرة مسيرة بحرية.

 

 

"تدخلات واشنطن مدمرة"

 

 

وتعليقا على هذا الأمر، قال الباحث اليمني في الشؤون الدبلوماسية، مصطفى ناجي إنه "ليس من الوارد للأمريكان الرد الآن على نزوات الحوثيين"، على حد قوله.

 

وتابع ناجي في حديث لـ"عربي21" بأنه "لا تزال التهديدات الحوثية عند مستوى منخفض وهامشية في ظل رغبة أمريكية في عدم توسيع رقعة التوترات في المنطقة والحيلولة دون انخراط أطراف إقليمية في الحرب في غزة".

 

لكن الباحث اليمني، لم يستبعد أن "يوسع الحوثيون هجماتهم لتصبح حينها خطرا لا بد من مواجهته".

وأضاف أنه "لا يرد في خياله تصور لكيف سيكون الحال عندها".

 

واستدرك الباحث في الشؤون الدبلوماسية قائلا: "لكن نماذج تدخلات واشنطن العسكرية في أفغانستان والعراق مدمرة جدا إلى حد لا تستطيع معه هذه البلدان المعنية النهوض إلا بعد عقود"، مؤكدا على أن "وضعا كهذا أكبر من قدرة اليمن واليمنيين على مواجهته".

 

يأتي ذلك في وقت تشدد فيه "الحوثي" على "الاستمرار في هجماتها لمنع السفن الإسرائيلية من الملاحة في البحرين الأحمر والعربي حتى يتوقف العدوان الإسرائيلي في قطاع غزة"، وفق المتحدث العسكري باسم الجماعة.

 

وحذر سريع "كافة السفن الإسرائيلية أو المرتبطة بإسرائيليين بأنها سوف تصبح هدفا مشروعا في حال مخالفتها لما جاء في هذا البيان والبيانات السابقة الصادرة عن القوات المسلحة التابعة للجماعة".

 

وفي 19 نوفمبر/ تشرين الثاني الفائت، أعلنت جماعة الحوثيين استيلاءها على سفينة الشحن "غالاكسي ليدر" التابعة لرجل أعمال إسرائيلي في البحر الأحمر، حيث تم اقتيادها إلى الساحل اليمني، كتعبير عن التضامن مع "المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

 

فيما قالت شركة الملاحة الإسرائيلية "زيم"، إنها غيرت خطوط ملاحة سفنها بعد تعرض سفينتين لقصف بالمسيّرات قبالة سواحل اليمن.





مشاركة الخبر:

تعليقات