حريق يلتهم عدد من مخيمات النازحين والمهاجرين الأفارقة في عدن     الانتقالي يحشد قيادات مليشيات في المكلا ويتوعد بالسيطرة على حضرموت مهما كلفه الثمن     حلف قبائل حضرموت يناقش مع البحسني والمحافظ بن ماضي أوضاع المحافظة وأحقيتها في العملية السياسية     دعا إلى وقف الاستفزازات.. المبعوث الأمريكي يحذر من "حرب مدمرة" باليمن     بمبلغ خيالي .. رونالدو يقترب من الحسم و التوقيع للنصر السعودي     تعز.. الشرطة تعلن عن ضبط أحد أخطر العناصر المطلوبة أمنيًا     المهرة.. إتلاف 4655 ظرف من منتج شمة (حوت)     من سيتأهل في حال تساوي السعودية في عدد النقاط مع الأرجنتين أو مع بولندا؟     جماعة الحوثي تشير إلى أنها ستواصل هجماتها على الموانئ لمنع تصدير النفط     الأرصاد يتوقع طقساً بارداً إلى شديد البرودة في 15 محافظة     تعز.. مؤسسة الحياة تستكمل صيانة محطة التعاون لتعبئة الأكسجين     الصليب الأحمر تؤكد تركيزها على المشاريع المستدامة أكثر من الطارئة خلال العام المقبل     المنتخب الوطني يواصل استعداداته لخليجي 25     قيادي في الانتقالي يجدد التأكيد على نقل الفوضي إلى وادي حضرموت والمهرة     السلطة المحلية بالمهرة تُسلم مكتب الخدمة المدنية بالمحافظة باص نقل    
الرئيسية > عربي و دولي

الجزائر تحكم على 48 بالإعدام بعد إدانتهم بقتل فنان اتهموه بإشعال حرائق غابات

المهرة بوست - رويترز
[ الخميس, 24 نوفمبر, 2022 - 10:36 مساءً ]

أصدرت محكمة جزائرية يوم الخميس أحكاما بالإعدام على 48 أدينوا بقتل رجل اتهموه بإشعال حرائق غابات قاتلة في صيف 2021.

‭‬‬ويتم تخفيف أحكام الإعدام  في كل الحالات تقريبا إلى السجن المؤبد، إذ لم يتم تنفيذ أي أحكام إعدام في البلاد منذ التسعينيات عندما حاربت الحكومة تمردا إسلاميا في حرب أهلية أسفرت عن مقتل مئات الآلاف.

وتسبب مقتل جمال بن إسماعيل، المغني الذي قال إنه ذهب إلى منطقة القبائل بالقرب من الجزائر العاصمة للمساعدة في مكافحة حرائق الغابات التي اندلعت في أنحاء الجزائر عام 2021، في صدمة للبلاد.

وأودت الحرائق بحياة العشرات وتركت بلدات وقرى في حالة خراب. وقالت السلطات، دون ذكر تفاصيل، إن مخربين أشعلوا النيران.

وجاء في الشهادات ومقاطع الفيديو التي تم عرضها أثناء المحاكمة أنه بعد أن توجه إلى منطقة القبائل، أوقفه عشرات الشبان بمنطقة "الأربعاء ناث إيراثن" وأحرقوه حيا.

كما حكم القضاة على 37 آخرين بالسجن لمدد تتراوح بين سنتين وعشر سنوات، وتبرئة 17.

ولا تزال لمنطقة القبائل، التي كانت بؤرة للتمرد في التسعينيات، حساسية سياسية مع مطالب محلية بتمثيل وظهور أكبر للثقافة واللغة المحلية.





مشاركة الخبر:

تعليقات