حريق يلتهم عدد من مخيمات النازحين والمهاجرين الأفارقة في عدن     الانتقالي يحشد قيادات مليشيات في المكلا ويتوعد بالسيطرة على حضرموت مهما كلفه الثمن     حلف قبائل حضرموت يناقش مع البحسني والمحافظ بن ماضي أوضاع المحافظة وأحقيتها في العملية السياسية     دعا إلى وقف الاستفزازات.. المبعوث الأمريكي يحذر من "حرب مدمرة" باليمن     بمبلغ خيالي .. رونالدو يقترب من الحسم و التوقيع للنصر السعودي     تعز.. الشرطة تعلن عن ضبط أحد أخطر العناصر المطلوبة أمنيًا     المهرة.. إتلاف 4655 ظرف من منتج شمة (حوت)     من سيتأهل في حال تساوي السعودية في عدد النقاط مع الأرجنتين أو مع بولندا؟     جماعة الحوثي تشير إلى أنها ستواصل هجماتها على الموانئ لمنع تصدير النفط     الأرصاد يتوقع طقساً بارداً إلى شديد البرودة في 15 محافظة     تعز.. مؤسسة الحياة تستكمل صيانة محطة التعاون لتعبئة الأكسجين     الصليب الأحمر تؤكد تركيزها على المشاريع المستدامة أكثر من الطارئة خلال العام المقبل     المنتخب الوطني يواصل استعداداته لخليجي 25     قيادي في الانتقالي يجدد التأكيد على نقل الفوضي إلى وادي حضرموت والمهرة     السلطة المحلية بالمهرة تُسلم مكتب الخدمة المدنية بالمحافظة باص نقل    
الرئيسية > عربي و دولي

إيران: التعاون مع الرياض يمكن أن يساعد في استعادة الهدوء بالشرق الأوسط

المهرة بوست - المهرة بوست - متابعات
[ الإثنين, 22 أغسطس, 2022 - 08:59 مساءً ]

قالت وزارة الخارجية الإيرانية، الاثنين، إن التعاون بين طهران والرياض يمكن أن يساعد في استعادة الهدوء والأمن في الشرق الأوسط.

وأضافت أن المحادثات مع السعودية مسألة منفصلة عن محادثات إحياء اتفاق طهران النووي لعام 2015، بحسب ما نقلت رويترز.

وخلال الأشهر القليلة الماضية، عقدت عدة جولات من المحادثات بين إيران والسعودية في العراق.

وفي أواخر يوليو الماضي، كشف وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، أن الاجتماع المقبل بين السعودية وإيران سيعقد في بغداد بشكل علني، على مستوى وزراء الخارجية.

وقال حسين في تصريحات أوردتها شبكة "رووداو" الكردية أن "ولي العهد السعودي (الأمير محمد بن سلمان) طلب منا استضافة لقاء وزير الخارجية السعودي مع نظيره الإيراني في بغداد".

وأضاف حسين: "سنحدد موعدا للقاء علني بين وزيرا خارجية البلدين في بغداد"، مشيرا إلى أن "الاجتماعات التي كانت سرية وعلى المستوى الأمني ستصبح علنية بوساطة عراقية".


كشف وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، السبت، أن الاجتماع المقبل بين المملكة العربية السعودية وإيران سيعقد في بغداد بشكل علني، على مستوى وزراء الخارجية.
وجاءت تصريحات فؤاد حسين حينها بعد يوم واحد من تصريحات أدلى بها وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، وقال فيها إن بلاده تبلغت بموافقة السعودية على انتقال الحوار الهادف إلى إعادة العلاقات المقطوعة منذ أعوام من المستوى الأمني إلى السياسي.

وأضاف في حوار مع التلفزيون الرسمي أن طهران تلقت رسالة من وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين "بأن الجانب السعودي مستعد لنقل المباحثات إلى المستوى السياسي والعلني، ونحن أبدينا استعدادنا لدخول المباحثات المرحلة السياسية".

وبدأت جلسات الحوار بين البلدين في أبريل 2021 بتسهيل من رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الذي تربطه علاقات جيدة بالجانبين.

وزار الكاظمي الرياض وطهران في يونيو، ضمن جهود تسهيل الحوار، وشدد على أهمية "استقرار المنطقة".

وتعد إيران والسعودية أبرز قوتين إقليميتين في الخليج، وهما على طرفي نقيض في معظم الملفات الإقليمية، وأبرزها النزاع في اليمن، حيث تقود الرياض تحالفا عسكريا داعما للحكومة المعترف بها دوليا، وتتهم طهران بدعم المتمردين الحوثيين الذين يسيطرون على مناطق واسعة في شمال البلاد أبرزها صنعاء.

كذلك، تبدي السعودية قلقها من نفوذ إيران الإقليمي وتتهمها بـ"التدخل" في دول عربية مثل سوريا والعراق ولبنان، وتتوجّس من برنامجها النووي وقدراتها الصاروخية.

وقطعت السعودية علاقاتها مع إيران في يناير 2016، بعد تعرض سفارتها في طهران وقنصليتها في مشهد، لاعتداءات من قبل محتجين على إعدام الرياض رجل الدين السعودي الشيعي المعارض نمر النمر.





مشاركة الخبر:

تعليقات