مركز الأرصاد يتوقع هطول أمطار رعدية ويحذر من تدني الرؤية الأفقية     تصريحات المبعوث الأمريكي لليمن حول مستقبله تثير التساؤلات     مساع أممية لتمديد الهدنة لأطول فترة ممكنة باليمن.. هل تنجح؟     وفاة شخصين جراء إصابتهما بصواعق رعدية بلحج     الحديدة.. إصابة عشرة أطفال بانفجار مقذوف من مخلفات الحرب     رونالدو يتعرض لإصابة شديدة خلال مباراة البرتغال والتشيك     روسيا وأوكرانيا: بوتين يقيل نائب وزير الدفاع وسط تعثر وصول الإمدادات للجيش الروسي     مسلحون قبليون يغلقون طريقا رئيسيا بين محافظتي لحج وتعز     وزير الصحة يدشن حملة التحصين ضد مرض كورونا من عدن     شرطة تعز تعلن ضبط كمية كبيرة من الأدوية المخدرة المهربة     صنعاء.. الاتصالات تطلق خدمة Yemen 4G إنترنت لاسلكي بتقنية الجيل الرابع     افتتاح مدرسة أجيال سبأ الأساسية في مخيم السويداء بمأرب     أسرة الصحفي اليمني "محمد مخشف تتهم وكالة رويترز بالتنصل من دفع مستحقاته     المبعوث الأممي يقول إنه قدم مقترحا لتمديد هدنة في اليمن     حضرموت.. احتجاجات غاضبة في الريدة وقصيعر تنديدا بانقطاع خدمة المياه    
الرئيسية > عربي و دولي

محنة مزارعي القمح في أوكرانيا تنذر بمجاعة عالمية

المهرة بوست - وكالات
[ السبت, 13 أغسطس, 2022 - 03:57 مساءً ]

حذر تقرير لصحفة "التايمز" البريطانية، من "شبح مجاعة عالمية" بسبب الحرب في أوكرانيا، متطرقا لما يعاني من مزارعو القمح في البلد التي تشهد حربا روسيا عليها. 

 

وجاء تقرير التايمز الذي ترجمته "عربي21" بعنوان: "محنة مزارعي القمح في أوكرانيا تنذر بمجاعة عالمية".

 

وأوضح معد التقرير ماكسيم تاكر، أن أكبر تجمع للمزارعين في أوكرانيا قال إن نصف مزارعي الحبوب لن يزرعوا محاصيلهم العام المقبل ما لم يتم زيادة الصادرات بموجب اتفاق توسطت فيه الأمم المتحدة وتركيا مع روسيا.

 

وأشار إلى أنه في حين سُمح لعدد قليل من السفن بالمغادرة، دخلت سفينتان فقط الموانئ المتضررة منذ إبرام الصفقة.

 

وقال إن الكثير من المزارعين لا يمكنهم تحمل تكاليف زراعة محاصيل جديدة دون الحصول على قيمة محاصيلهم الحالية، ما يزيد من احتمالية حدوث مجاعات في أجزاء من أفريقيا والشرق الأوسط.

 

ونقل التقرير عن أليكس ليسيتسا، من نادي الأعمال الزراعية الأوكراني، الذي يمثل أكبر منتجي المواد الغذائية في البلاد، قوله إنه تم تخزين أربعة ملايين طن من الحبوب في الموانئ. وأضاف: "هناك ما يقرب من 20 مليون طن في المخازن لم يتم دفع ثمنها بعد".

 

وقال إن تكلفة زراعة محصول جديد الآن، مع زيادة كبيرة في تكاليف الإنتاج وفرص محدودة للبيع، ستؤدي إلى إفلاس العديد من المزارعين في البلاد.

 

وأضاف أنه على الرغم من أن الحكومات الأوروبية ساعدت في تسريع النقل ومعالجة واردات الحبوب برا، إلا أن ذلك لن يكون كافيا لتوفير محصول القمح الشتوي للعام المقبل، والذي يجب زراعته في الخريف. 

 

ولفت تقرير الصحيفة إلى إنه قبل بدء الحرب في أوكرانيا، كانت الأخيرة تصدر ما يصل إلى ستة ملايين طن من الحبوب شهريا، بالإضافة إلى ملايين الأطنان من بذور عباد الشمس وفول الصويا ومحاصيل أخرى.

 

وختم بالإشارة إلى أن نحو 400 مليون شخص في العالم النامي يعتمدون على المنتجات الزراعية من "سلة خبز أوروبا"، وهي أوكرانيا.





مشاركة الخبر:

تعليقات