تعرف على خطورة فيروس جدري القردة وطرق الحماية منه     رئيس الوزراء يوجه بإيقاف كافة برامج الدبلومات المهنية والفنية في الجامعات الحكومية     سقوط سقف على أرضية الملعب خلال مباراة كرة قدم     رغم الدعم السعودي الإماراتي.. حشد هزيل للانتقالي في المهرة وسط رفض واسع من أبناء المحافظة     عشية ذكرى الوحدة.. رئيس المجلس الرئاسي يؤكد على المضي قدماً في توحيد المؤسسة العسكرية     جماعة الحوثي تعلن الاكتفاء بالإنتاج المحلي للتفاح وحظر الاستيراد الخارجي     سقطرى.. الانتقالي يفشل في الحشد لحضور فعالية ما يسميه بذكرى "فك الارتباط"     سلطان عمان يهنئ رئيس المجلس الرئاسي بعيد الوحدة     الصحة اليمنية توجه برفع الاستعدادات الاستباقية للتعامل مع حالات جدري القردة     مكون جنوبي يدعو أبناء المهرة لعدم الإنجرار خلف دعوات الانتقالي     الإمارات تخصص سيارات لحشد أنصارها في سقطرى     الهند تعلن استثناء اليمن من حظر تصدير القمح     روسيا تعلن وقف ضخ الغاز إلى فنلندا     جماعة الحوثي تعلن حظر استيراد التفاح     الحكومة اليمنية تبحث عن أسواق بديلة لشراء القمح    
الرئيسية > أخبار اليمن

تحركات أميركية لاحتواء التصعيد العسكري في اليمن

المهرة بوست - العربي الجديد
[ الخميس, 20 يناير, 2022 - 01:01 مساءً ]

استأنفت الولايات المتحدة الأميركية، اليوم، تحركاتها لإنهاء الأزمة اليمنية واحتواء التصعيد العسكري الكبير بين التحالف الذي تقوده السعودية وجماعة الحوثيين، فيما بحث وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن، مع ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، محمد بن زايد، الهجمات الحوثية والتطورات في المنطقة، وذلك في وقت انحسرت فيه المعارك نسبياً في جبهات القتال جنوبيّ محافظة مأرب النفطية، شرقيّ اليمن.

 

 

 

وبدأ المبعوث الأميركي إلى اليمن، تيموثي ليندركينغ، اليوم الأربعاء، جولة جديدة تشمل عواصم دول الخليج ولندن، وذلك بهدف "تنشيط جهود السلام والضغط من أجل وقف التصعيد ومعالجة الأزمات الإنسانية والاقتصادية الأليمة"، في اليمن، وفقاً لبيان صادر عن وزارة الخارجية الأميركية

 

 

 

واستهل ليندركينغ جولته من العاصمة السعودية الرياض التي تتزعم التحالف، حيث التقى، مساء اليوم الأربعاء، الأمين العام لدول مجلس التعاون الخليجي، نايف الحجرف، وناقش معه الجهود الإقليمية للوصول إلى حل سياسي في اليمن.

 

 

 

وحسب بيان صحافي صادر عن الأمانة العامة لدول الخليج العربية، أكد الحجرف "ضرورة الضغط على مليشيا الحوثي الانقلابية، من قبل المجتمع الدولي لوقف الإرهاب الحوثي وللانخراط الجاد في العملية السلمية لحل الأزمة اليمنية وفقاً للمرجعيات الثلاث، المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني اليمني وقرار مجلس الأمن 2216".

 

 

 

وأشار البيان إلى أن الحجرف أكد للمبعوث الأميركي أن الهجوم الحوثي الذي استهدف مطار أبوظبي، أول من أمس الاثنين، "يمثل عملاً إرهابياً وانتهاكاً صارخاً للقانون الدولي وتهديداً لأمن المنطقة واستقرارها، ويتطلب محاسبة الإرهابيين بما يتوافق مع القانون الدولي والإنساني".

 

 

 

ومن المقرر أن يعقد المبعوث الأميركي سلسلة لقاءات مع مسؤولين يمنيين وسعوديين قبل الانتقال إلى مسقط، للقاء الوسطاء العمانيين، وذلك برفقة المبعوث الأممي إلى اليمن، هانس غروندبرغ، الذي وصل إلى الرياض أمس الثلاثاء، وفقاً لمصدر حكومي يمني لـ"العربي الجديد".

 

 

 

وتبدو مهمة المبعوثين الأميركي والأممي معقدة بعض الشيء هذه المرة أكثر من أي وقت مضى، في ظل وصول التصعيد إلى ذروته بعد شنّ الحوثيين هجمات في العمق الإماراتي، وتوعد أبوظبي بهجمات انتقامية من القيادات الحوثية.

 

 

 

بن زايد وأوستن يبحثان تطورات المنطقة

 

 

 

في الأثناء، ذكرت وكالة أنباء الإمارات، أن بن زايد بحث في اتصال هاتفي مع أوستن "العلاقات الاستراتيجية بين دولة الإمارات والولايات المتحدة، وخاصة على المستويين الدفاعي والعسكري"، إضافة إلى "التطورات في المنطقة والملفات الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك".

 

 

 

وأضافت أن الاتصال تناول "الهجمات الإرهابية الحوثية الأخيرة على مواقع ومنشآت مدنية في دولة الإمارات وما تمثله من تهديد لأمن المنطقة واستقرارها، وضرورة اتخاذ موقف دولي حازم تجاه مثل هذه الممارسات العدوانية".

 

 

 

وجدد وزير الدفاع الأميركي، وفق المصدر ذاته، "إدانة الولايات المتحدة واستنكارها لهذه الاعتداءات ووقوفها إلى جانب دولة الإمارات في مواجهة التهديدات التي تستهدف أمنها وسلامة أراضيها".

 

 

 

وبحث بن زايد وأوستن "التعاون العسكري والأمني بين دولة الإمارات والولايات المتحدة ومجالات التنسيق الدفاعي بين البلدين إثر الهجمات الإرهابية التي وقعت أخيراً في الإمارات".

 

 

 

من جانبه دعا سفير الإمارات لدى واشنطن يوسف العتيبة، الإدارة الأميركية والكونغرس إلى دعم إعادة تصنيف منظمة الحوثيين كمنظمة إرهابية أجنبية.

 

وذكرت السفارة الإماراتية في واشنطن عبر حسابها على تويتر أنّ العتيبة ورئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية علي الشامسي، سيشاركان اليوم في اجتماعات في البيت الأبيض مع الإدارة الأميركية والكونغرس في العاصمة واشنطن.

 

 

 

وصّف معالي السفير يوسف العتيبة في تصريحات له اليوم الهجمات الحوثية على مواقع مدنية في الإمارات بهجمات ارهابية حيث راح ضحيتها 3 مدنيين أبرياء. ودعا الإدارة الأمريكية والكونغرس إلى دعم إعادة تصنيف منظمة الحوثيين الإرهابية كمنظمة إرهابية أجنبية. (1/3)

 

 

 

وشنّ الطيران الحربي للتحالف، خلال الساعات الماضية، نحو 14 غارة جوية على مواقع للحوثيين في صنعاء وضواحيها الشمالية والجنوبية، فضلاً عن 19 غارة على أهداف ثابتة ومتحركة للجماعة في محافظة مأرب، المسرح الرئيسي للمعارك.

 

 

 

وأعلن التحالف أن العمليات دمرت 11 آلية عسكرية وقضت على أكثر من 90 عنصراً إرهابياً من جماعة الحوثيين، وفقاً لما نقلته وكالة "واس" السعودية.

 

 

 

وبعيداً عن مأرب، أعلن الجيش اليمني أن قواته تمكنت، اليوم الأربعاء، من إحباط هجوم للحوثيين شماليّ مديرية عبس بمحافظة حجة، شمال غربيّ اليمن، وذلك بعد معارك أدت إلى سقوط قتلى وجرحى.

 

 

 

كذلك قُتل 4 مدنيين، وأصيب آخرون، مساء اليوم الأربعاء، بقصف صاروخي شنته جماعة الحوثيين على مديرية عين غربيّ محافظة شبوة.

 

 

 

وذكرت ألوية العمالقة التي تسيطر على المديرية، في بيان صحافي، أن قصفاً بصاروخ باليستي طاول محطة وقود في منطقة جعدر، ما أدى إلى مقتل 4 مدنيين وإصابة 2 آخرين، فضلاً عن احتراق عدد من المركبات.

 

 

 

وأشارت ألوية العمالقة إلى أن الجريمة الحوثية تأتي انتقاماً من أهالي مديرية عين بعد دحر المليشيات منها الأسبوع الماضي.

 

 

 

ولم تعلن جماعة الحوثيين مسؤوليتها عن الهجوم، لكن متحدثها العسكري، يحيى سريع، أعلن في بيانات سابقة خلال اليومين الماضيين، تنفيذ هجمات مماثلة بصواريخ باليستية على تجمعات ألوية العمالقة غربيّ شبوة.

 

 

 

وتباطأت العملية العسكرية في أطراف شبوة كثيراً خلال الأيام الماضية، بعد عجز ألوية العمالقة عن اقتحام مركز مديرية عين أو الزحف نحو مديرية حريب جنوبيّ مأرب، جراء صعوبة التضاريس الجبلية، وكذلك للجوء الحوثيين إلى زراعة الألغام الأرضية واستخدام الصواريخ الباليستية.

 

 

 

وقالت مصادر عسكرية، لـ"العربي الجديد"، إن اشتباكات متقطعة شهدتها مناطق التماس بين منطقتي جعدر ومفرق شقير التابع لمديرية عين، فيما شنت مقاتلات التحالف سلسلة غارات استهدفت آليات عسكرية للحوثيين.

 

 





مشاركة الخبر:

تعليقات