مفوضية اللاجئين: الأطفال النازحين باليمن يمثلون 53 بالمائة     تدشين دورة تدريبية لـ 29 شخصا من مهندسي وعمال مؤسسة كهرباء المهرة     محافظ المهرة يؤكد على سرعة إصلاح الطرقات المتضررة جراء سيول الأمطار     وصول ستة من معتقلي جوانتانامو إلى اليمن     5 مكملات غذائية شائعة ترفع قدرة التركيز في دماغ الإنسان     المهرة.. المحافظ بن ياسر يستقبل منتخب المحافظة للشطرنج ويشيد بتحقيقه المركز الأول     مأرب.. انقطاع شبكة الاتصالات والإنترنت مجددًا     الأرصاد يتوقع هطول مزيد من الأمطار مصحوبة بالعواصف     جامعة تعز تقر استئناف الدراسة الأسبوع المقبل     منظمة "سام" تدين تفجير منزل مواطن بالبيضاء     صفقة تبادل ثانية في البيضاء بين المقاومة والحوثيين     الجيش التونسي يمنع رئيس برلمان البلاد ونائبته من دخوله     الرئيس التونسي يطيح برئيس الحكومة ويجمد عمل البرلمان ويرفع الحصانة عن النواب     مدير عام المؤسسة العامة للكهرباء يطلع على سير العملية التوليدية بكهرباء المهرة     ستة منهم وصلوا المكلا.. سام: ترحيل الإمارات لمعتقلي غوانتنامو تنصلٌ من التزاماتها القانونية    
الرئيسية > عربي و دولي

حُجاج بيت الله يرمون جمرة العقبة في أول أيام عيد الأضحى

المهرة بوست -
[ الثلاثاء, 20 يوليو, 2021 - 11:05 صباحاً ]

بدأ حجاج بيت الله الحرام، الثلاثاء، رمي جمرة العقبة في مشعر منى بأول أيام عيد الأضحى، العاشر من ذي الحجة، بعد أن قضوا ليلتهم في مزدلفة لجمع الجمرات، وسط إجراءات احترازية مكثفة لمنع تفشي فيروس "كورونا".

ومع بزوغ فجر الثلاثاء، توافد الحجاج إلى مشعر منى، مهللين مكبرين، تملؤ قلوبهم الفرحة والسرور، بعد أن منّ الله عليهم بالوقوف على صعيد عرفات، وأدوا الركن الأعظم من أركان الحج، ثم باتوا ليلتهم في "مزدلفة"، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وبعد وصول الحجاج إلى مشعر منى، شرعوا في رمي جمرة العقبة، إتباعا لسنة المصطفى عليه الصلاة والسلام.

ويأتي رمي الجمار تذكيرًا بعداوة الشيطان، الذي اعترض نبي الله إبراهيم عليه السلام في هذه الأماكن، فيعرفون بذلك عداوته ويحذرون منه.

وبعد أن يفرغ الحجاج من رمي جمرة العقبة، يشرع لهم في هذا اليوم أعمال النحر، حيث يبدأون بنحر هديهم (الأضحاي)، ثم بحلق رؤوسهم، ثم الطواف بالبيت العتيق والسعي بين الصفا والمروة.

بعد ذلك يستمر الحجاج في إكمال مناسكهم، فيبقون أيام التشريق في منى يذكرون الله كثيرا ويشكرونه أن منّ عليهم بالحج، ويكملون رمي الجمرات الثلاث، يبدأون بالصغرى ثم الوسطى فالكبرى، وكل منها بسبع حصيات.

ومنذ السبت الماضي، تحولت أنظار العالم الإسلامي إلى مكة المكرمة؛ حيث بدأ الحجاج بالتوافد وأداء طواف القدوم.

وللعام الثاني على التوالي، تقيم السعودية شعيرة الحج بعدد محدود من الحجاج يبلغ 60 ألفا فقط من داخل المملكة، في ظل ضوابط صحية مشددة خشية تداعيات "كورونا"

وشهد عام 1441 هجرية (2020 ميلادية) موسما استثنائيا للحج، جراء تفشي الفيروس، إذ اقتصر عدد الحجاج آنذاك على نحو 10 آلاف من داخل السعودية فحسب، مقارنة بنحو 2.5 مليون حاج في 2019 من كل أرجاء العالم.

المصدر: الأناضول
 





مشاركة الخبر:

تعليقات