تعرف على خطورة فيروس جدري القردة وطرق الحماية منه     رئيس الوزراء يوجه بإيقاف كافة برامج الدبلومات المهنية والفنية في الجامعات الحكومية     سقوط سقف على أرضية الملعب خلال مباراة كرة قدم     رغم الدعم السعودي الإماراتي.. حشد هزيل للانتقالي في المهرة وسط رفض واسع من أبناء المحافظة     عشية ذكرى الوحدة.. رئيس المجلس الرئاسي يؤكد على المضي قدماً في توحيد المؤسسة العسكرية     جماعة الحوثي تعلن الاكتفاء بالإنتاج المحلي للتفاح وحظر الاستيراد الخارجي     سقطرى.. الانتقالي يفشل في الحشد لحضور فعالية ما يسميه بذكرى "فك الارتباط"     سلطان عمان يهنئ رئيس المجلس الرئاسي بعيد الوحدة     الصحة اليمنية توجه برفع الاستعدادات الاستباقية للتعامل مع حالات جدري القردة     مكون جنوبي يدعو أبناء المهرة لعدم الإنجرار خلف دعوات الانتقالي     الإمارات تخصص سيارات لحشد أنصارها في سقطرى     الهند تعلن استثناء اليمن من حظر تصدير القمح     روسيا تعلن وقف ضخ الغاز إلى فنلندا     جماعة الحوثي تعلن حظر استيراد التفاح     الحكومة اليمنية تبحث عن أسواق بديلة لشراء القمح    
الرئيسية > تقنية

فيسبوك تتهم المخابرات الفلسطينية بإدارة عمليات قرصنة

المهرة بوست - وكالات
[ الخميس, 22 أبريل, 2021 - 12:38 صباحاً ]

اتهمت شركة فيسبوك في تقرير نُشر يوم الأربعاء، الجناح الإلكتروني لجهاز الأمن الوقائي الفلسطيني الموالي للرئيس محمود عباس، بإدارة عمليات قرصنة بدائية استهدفت مراسلين ونشطاء ومعارضين فلسطينيين، بالإضافة إلى مجموعات أخرى في سوريا ومناطق أخرى في الشرق الأوسط.

وقال مايك دفيليانسكي، رئيس إدارة تحقيقات التجسس الإلكتروني في فيسبوك، لرويترز قبل نشر التقرير إن أساليب الحملة كانت بسيطة لكن "نراها مستمرة".

وأضاف أن جهاز الأمن الوقائي كثف أنشطته خلال الأشهر الستة الماضية أو نحو ذلك. وقال إن فيسبوك تعتقد أن الجهاز نشر حوالي 300 حساب مزيف أو مخترق لاستهداف ما يقرب من 800 شخص بشكل عام.

ولم يتم تحديد أي من الأهداف بالاسم. وقالت فيسبوك إنها أصدرت تحذيرات فردية للمستخدمين المعنيين عبر منصتها وأزالت الحسابات المزيفة.

وتوجيه أصابع الاتهام فيما يتعلق بالنشاط الضار عبر الإنترنت مسألة معقدة للغاية، لكن دفيليانسكي قال إن أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم "لديها نقاط بيانات متعددة ربطت هذه المجموعة من الأنشطة بجهاز الأمن الوقائي".

وتعتقد شركة فيسبوك أن جهاز الأمن الوقائي وراء حوالي 300 حساب مزيف أو مخترق لاستهداف مراسلين ونشطاء ومعارضين فلسطينيين، بالإضافة لمجموعات أخرى في سوريا ومناطق أخرى بالشرق الأوسط. ويرفض الأمن الوقائي تلك الاتهامات.
 





مشاركة الخبر:

تعليقات