توجيهات حكومية بإنهاء أزمة المشتقات النفطية بعدن     الأغذية العالمي: 43 % من الأسر اليمنية تقلص عدد الوجبات الغذائية اليومية     مصدر مسؤول: محاولات إماراتية لتعطيل ميناء قنا النفطي بشبوة     اليدومي: هناك ثلاثة أسباب للاهتمام العالمي بالانتخابات الأمريكية     كورونا اليمن.. تسجيل حالة شفاء واحدة في حضرموت     السلطة المحلية بالمهرة تناقش أوضاع الكليات وتعتمد حافلتين لكلية العلوم التطبيقية     المنتخب اليمني يقيم معسكرا تدريبيا في سيئون استعدادا لمواجهة السعودية     خبير اقتصادي يمني: الانقسام المالي ساهم بشكل كبير بالإثراء غير المشروع لمسؤولين محليين     جو بايدن يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للولايات المتحدة     موظفو المنطقة الحرة بعدن ينفذون وقفة احتجاجية للمطالبة بصرف مستحقاتهم     المعينون أكاديميا في جامعة عدن ينفذون إضرابًا شاملًا عن العمل     تعز.. شرطة السير تواصل رفع البسطات العشوائية من شوارع المدينة     ترامب يغادر البيت الأبيض.. ماهي الرسالة الأخيرة التي تركها لبايدن؟     المهرة.. كلية التربية تدشن مناقشة رسائل الماجستير في الفقه والأدب     وكالة: إدارة بايدن تعهدت إعادة النظر بقرار تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية    
الرئيسية > أخبار اليمن

اللجنة الطبية: تأسيس مركز الأطراف الصناعية في عُمان إنجاز إنساني منقطع النظير

المهرة بوست - تعز
[ السبت, 05 ديسمبر, 2020 - 11:35 مساءً ]

قالت اللجنة الطبية العسكرية في محافظة تعز، مساء السبت،  إن تأسيس مركز الأطراف الصناعية في سلطنة عُمان الشقيقة إنجاز البطولي والإنساني منقطع النظير.

وقدمت اللجنة الطبية العسكرية في بيان لها الشكر الجزيل والعاطر لقائد المقاومة الشعبية الشيخ حمود سعيد المخلافي، على التفاتته الإنسانية ووقوفه إلى جانب جرحى تعز في القاهرة.

ولفت البيان إلى أن الشيخ حمود المخلافي يتصدر العمل الإنساني، مشيرة إلى أن قبل هذه اللفتة الإنسانية، عالج العشرات من جرحى تعز في الهند، مضيفا أن تأسيسه لمركز الأطراف الصناعية في سلطنة عمان هو الإنجاز البطولي والإنساني منقطع النظير.

وقالت اللجنة الطبية العسكرية في محافظة تعز، إن المليار التي وجهة الحكومة والسلطة المحلية لجرحى تعز، لم يصل إليها حتى هذه اللحظة، وما تقوم به مجرد حلول إسعافيه مقدمة من قائد المقاومة الشعبة الشيخ حمود المخلافي.

وأضافت، أن المبلغ الـ 750 مليون ريال, الذي وجّه بصرفه للجنة الطبية، نائب الرئيس علي محسن صالح، ورئيس الوزراء معين عبدالملك، بصورة عاجلة, مطلع 2019 لإنقاذ جرحى تعز، لم يصل إليها حتى هذه اللحظة.

وأشار البيان إلى أن المبلغ الـ 250 مليون ريال، الذي وجه بصرفه رئيس الوزراء خلال تواصله بمحافظ تعز نبيل شمسان، في شهر أبريل الماضي، وهو مبلغ إسعافي، ومع ذلك لم يصل منه ريالًا واحدًا، رغم المناشدات المستمرة.

وجددت التذكير بأن اللجنة الطبية العسكرية بتعز تؤدي ما استطاعت من مهامها بالمبالغ التي تحصل عليها من الاستقطاعات التي لجأت إليها تعز لإنقاذ جرحاها، في ظل الخذلان الحكومي، وهذه الاستقطاعات مجرد حلول ترقيعية ومحاولة تطبيب ذاتية.

وناشدة الجهات المسؤولة العليا في الدولة، بدءًا بمحافظ المحافظة وقائد المحور، مرورًا برئاسة هيئة الأركان العامة ووزارة الدفاع، وصولًا إلى رئيس الحكومة ونائبه ورئيس الجمهورية بسرعة إنقاذ جرحى تعز، في الداخل والخارج، فوضعهم مأساوي وحالتهم حرجة.
 





مشاركة الخبر:

تعليقات