اتفاق بين "الوحدوي" الناصري والانتقالي "الانفصالي" على مواجهة قرارات الرئيس هادي     توجيهات حكومية بإنهاء أزمة المشتقات النفطية بعدن     الأغذية العالمي: 43 % من الأسر اليمنية تقلص عدد الوجبات الغذائية اليومية     مصدر مسؤول: محاولات إماراتية لتعطيل ميناء قنا النفطي بشبوة     اليدومي: هناك ثلاثة أسباب للاهتمام العالمي بالانتخابات الأمريكية     كورونا اليمن.. تسجيل حالة شفاء واحدة في حضرموت     السلطة المحلية بالمهرة تناقش أوضاع الكليات وتعتمد حافلتين لكلية العلوم التطبيقية     المنتخب اليمني يقيم معسكرا تدريبيا في سيئون استعدادا لمواجهة السعودية     خبير اقتصادي يمني: الانقسام المالي ساهم بشكل كبير بالإثراء غير المشروع لمسؤولين محليين     جو بايدن يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للولايات المتحدة     موظفو المنطقة الحرة بعدن ينفذون وقفة احتجاجية للمطالبة بصرف مستحقاتهم     المعينون أكاديميا في جامعة عدن ينفذون إضرابًا شاملًا عن العمل     تعز.. شرطة السير تواصل رفع البسطات العشوائية من شوارع المدينة     ترامب يغادر البيت الأبيض.. ماهي الرسالة الأخيرة التي تركها لبايدن؟     المهرة.. كلية التربية تدشن مناقشة رسائل الماجستير في الفقه والأدب    
الرئيسية > أخبار اليمن

الحوثيون يقولون إن بعثة الأمم المتحدة لديها خطة جديدة لإعادة نشر القوات بالحديدة

المهرة بوست - متابعات
[ السبت, 05 ديسمبر, 2020 - 08:50 مساءً ]

قالت جماعة الحوثي، يوم السبت، إن بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة، طرحت خطة جديدة لنشر القوات في المحافظة، وفقا لوسائل إعلام حوثية.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس وأعضاء فريق جماعة الحوثي في لجنة التنسيق المشتركة، مع رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة الجنرال ابهيجيت جوها.

وأشار القادري، إلى أنه جرى خلال اللقاء مناقشة خطة جديدة لعمليات إعادة الانتشار ستعلن تفاصيلها بعد موافقة الطرف الممثل للرياض وأبو ظبي، حد قوله.

وذكرت وسائل إعلام حوثية أن جوها قال: يتعين وقف إطلاق النار وإعطاء الوقت الكافي للمبعوث الأممي والبعثة الأممية للتوصل إلى وقف إطلاق النار وصناعة السلام لليمنيين.

وأضاف، هناك تواصل مع الطرف الآخر للعودة إلى اتفاق السويد وتنفيذ التزاماتهم التي تأخرت كثيراً.

وفي ديسمبر/ كانون الأول 2018، وقعت الحكومة والحوثيين اتفاق ستوكهولم، بعد مشاورات في العاصمة السويدية، برعاية الأمم المتحدة.

وكان الهدف الرئيسي من الاتفاق حل الوضع المضطرب ووقف المواجهات العنيفة آنذاك في الحُديدة، التي تحوي ميناء استراتيجيا يسيطر عليه الحوثيون.

وجاء الاتفاق بعد ضغوطات دولية وأممية كبيرة، إلا أنها لم تنجح توقيف المواجهات في الحديدة رغم انتشار قوات وقف إطلاق النار.
 





مشاركة الخبر:

تعليقات