طريقة للكشف عن سرطان الثدي المبكر.. تعرف عليها وعلى كيفية العلاج     أعلنت وفاته.. جماعة الحوثي تتهم التحالف السعودي الإماراتي بالوقوف وراء اغتيال "حسن زيد"     وقفة احتجاجية غاضبة في حضرموت تنديدًا بالإساءة للرسول الكريم محمد     مجددًا.. التحالف السعودي الإماراتي يعلن اعتراض طائرة حوثية مفخخة     العين الإماراتي يدعو فريقا إسرائيليا لإجراء مباراة ودية     حالته الصحية "حرجة".. محاولة اغتيال القيادي الحوثي "حسن زيد" في صنعاء     اليمن يدين الإساءة للرسول الكريم     السلطة المحلية بالمهرة تدشن الحملة التوعوية الصحية للطلاب     المهرة..ترتيبات لإقامة بطولة الشطرنج لأندية المحافظة     الأجهزة الأمنية بشبوة تحبط محاولة تفجير أنبوب نفط في بيحان     الأمم المتحدة تصف هجوم الحوثيين على مستشفى الأمل في تعز بـ" الأمر البغيض"     الحوثيون يشنون هجمات عسكرية على مواقع القوات الحكومية شمال مأرب     تعز: إصابة 5 مواطنين نتيجة انفجار عبوة ناسفة غربي المدينة     رابطة حقوقية تلتقي الصحفيين اليمنيين المفرج عنهم في مأرب     الحوثيون: مقتل مواطن بنيران حرس الحدود السعودي في صعدة    
الرئيسية > منوعات

كيف نخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟

المهرة بوست - متابعات
[ الاربعاء, 30 سبتمبر, 2020 - 02:45 مساءً ]

أعلن الدكتور فاديم بوبوف، أخصائي طب وجراحة القلب والأوعية الدموية، أن المشاعر الإيجابية يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.


وأضاف بوبوف ، لأن أحد الأسباب الرئيسية لأمراض القلب والأوعية الدموية هو التوتر النفسي، لذا فإن الموقف المتفائل يساعد في تخفيف العديد من المشاكل.

وقال، في حديث لوكالة نوفوستي الروسية للأنباء بمناسبة يوم القلب العالمي الذي يصادف يوم 29 سبتمبر من كل سنة، "بالتأكيد تعتبر المشاعر الإيجابية عاملا مهما في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية. لأن الإجهاد، هو أحد العوامل الرئيسية، التي تؤثر في تطور هذه الأمراض. لذلك فإن التفاؤل مهم جدا، ويساعد على التخلص من مشكلات عديدة حتى في الحالات التي تبدو لا أمل منها".

وأضاف موضحا، الشخص الطيب، "يتألم قلبه مع الآخرين". وهذه في الواقع آلية للحفاظ على صحته النفسية، لأنه أكثر لطفا وهدوءا، واقل تعرضا للتوتر النفسي.

وقال، "ولكن لا توجد علاقة صارمة، تؤكد على أن الشخص اللطيف لا يصاب بالمرض والشخص الشرير يصاب. لأن الشخص اللطيف يمكن أن يصاب بالمرض ويبقى لطيفا، ويمكن ألا يصاب العدواني الشرير بالمرض ويبقى عدوانيا. وهذا يعني أن هناك عوامل عديدة تلعب دورا مهما في هذه المسألة. ومع ذلك فإن الحالة الروحية للشخص تؤثر بصورة مباشرة في حالته الجسدية".

ووفقا له، يمكن للإنسان أن يعمل مهما تطلب الأمر، إذا لم ينتهك آليات التحكم الذاتي. لأن للقلب آلية التجديد الذاتي، حيث أن خلايا القلب تتجدد بانتظام للحفاظ على وظائفها، في حين تعيق آليات الشيخوخة ذلك.

المصدر: RT





مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات