بعد انقطاع دام 23 سنة.. اعتماد أول سفير سوداني في واشنطن     "محافظ المهرة" يلتقي قائد حرس الحدود بالجمهورية في ختام زيارته للمحافظة     اتهمت جماعة الحوثي بإطلاقه.. السعودية تعلن عن إصابات وتضرر مركبات بمقذوف عسكري     بسبب كورونا.. الخارجية تفرض عدة إجراءات على الأجانب والمقيمين لدخول اليمن     في لقاء افتتاح الدوري التصنيفي بالمهرة.. الساحل يكتسح حوف برباعية نظيفة     التطبيع مع إسرائيل يطرق أبواب جنوب اليمن من بوابة الإنتقالي والخلافات تتصاعد بين مؤيد ومعارض     مظاهرة للحراك الثوري في أبين رفضا للتطبيع مع الكيان الصهيوني     محافظ شبوة يدشن مشروع طريق (العرم - المطهاف) ويوقع عقدا لإيصال الكهرباء إلى مديرية نصاب     جنديان سعوديان يلقيان حتفهما غرقا وإنقاذ آخرين في محافظة المهرة     صنعاء: الطبيب الشرعي يصدر تقريره حول مقتل الأغبري     ضغوط إماراتية سعودية على السودان للتطبيع مع إسرائيل     أحد نجوم برشلونة يرفض الانتقال للنصر السعودي     الدور الإنساني لسلطنة عمان في المهرة .. عطاء مستمر "بلا منّ ولا أطماع"     تجدد المواجهات بين قوات الجيش الوطني ومليشيات الإنتقالي في أبين جنوبي اليمن     وول ستريت جورنال: انقسام بين الملك سلمان وولي عهده بشأن التطبيع مع إسرائيل    
الرئيسية > أخبار اليمن

"مسؤول أممي" يوجه انتقادات قاسية للسعودية والإمارات لعدم وفائهما بتعهداتهما المالية لليمن

المهرة بوست - متابعات
[ الاربعاء, 16 سبتمبر, 2020 - 11:21 صباحاً ]

وجه مسؤول أممي، الثلاثاء، انتقادات قاسية للسعودية والإمارات لعدم وفائهما بتقديم أي مساهمات مالية لخطة الأمم المتحدة الإنسانية لصالح اليمن للعام الحالي.


وقال وكيل أمين عام الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول اليمن عقدت اليوم إن "العديد من المانحين، بما في ذلك المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، تتحملان مسؤولية خاصة" وفق ما أوردته وكالة الأناضول.

وأضاف: "هاتان الدولتان لم تقدمان شيئًا حتى الآن لخطة الأمم المتحدة لهذا العام".

وتابع لوكوك: "إنه أمر مستهجن بشكل خاص أن نتلقى وعودا بالمال، ما يمنح الناس الأمل في أن المساعدة قد تكون في الطريق، ثم تتحطم تلك الآمال بمجرد الفشل في الوفاء بالوعد".

وأوضح المسؤول الأممي أن خطة الأمم المتحدة في اليمن تلقت دعما بنسبة 30 بالمئة فقط من المبالغ المطلوبة لتغطية عمليات وكالات الإغاثة.

وحذر لوكوك من أن "الاستمرار في منع الأموال عن الاستجابة الإنسانية الآن سيكون بمثابة حكم بالإعدام على العديد من العائلات في اليمن".

ومطلع يونيو الماضي، عقد مؤتمر المانحين لليمن في الرياض بدعوة من السعودية ومشاركة الأمم المتحدة، وأثمر عن إعلان مساهمات إغاثية وإنسانية تجاوزت 1.35 مليار دولار.

وتحذر الأمم المتحدة بشكل دائم من أن النقص في حجم المساعدات الغذائية لليمن، سيزيد من شبح المجاعة، في ظل اعتماد ملايين العائلات اليمنية على تلك المساعدات.


ووفقا لتقارير أممية, فإن 80 بالمئة من سكان اليمن بحاجة إلى مساعدات إنسانية، وتسببت الحرب الجارية منذ ست سنوات بأسوأ أزمة إنسانية في العالم. 





مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات