مؤكدا إبتعادهم عن الإحتكاك والصدام...رئيس لجنة إعتصام المهرة يتهم السعودية تستخدم أيادي يمنية لخلق فتنة واقتتال     صفقة تبادل أسرى مرتقبة بين مليشيا الإنتقالي والحكومة الشرعية     عودة مرتقبة لفعالياتها.. "رئيس لجنة اعتصام المهرة" يلمح إلى خطوات تصعيدية في الفترة القادمة     كيف نخفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟     اعتبرها امتدادا للاحتلال الإماراتي.. "رئيس لجنة اعتصام المهرة": لا تواجد لمليشيا الانتقالي في المهرة ولا يمكن السماح لها بالسيطرة على المحافظة     لوضع الحلول المناسبة.. لقاء في سيحوت يناقش مهددات الثروة السمكية     "النرويج" تدعو الأطراف اليمنية إلى وقف إطلاق النار والانخراط في مشاورات سياسية     رئيس لجنة اعتصام المهرة: الاحتلال السعودي سيرحل مهما كان     دعا لعقد اجتماع استثنائي.. "مسؤول حكومي" يطالب مجلسي النواب والوزراء لمناقشة محتوى رسالة محافظ سقطرى المرسلة للرئيس     لجنة اعتصام المهرة: رحيل أمير الكويت خسارة فادحة للمهرة واليمن والأقطار العربية     أزمة مشتقات نفطية في عدن عقب إغلاق الموانئ من قبل محتجين تابعين لمليشيا الإنتقالي     قتلى وجرحى في مواجهات بين مليشيا طارق محمد عبدالله صالح ومسلحين من أبناء تعز     "أعضاء في مجلس النواب" يرفضون إقحام المجلس في المماحكات السياسية ويحذرون من جره إلى "مستنقع خطير"     ارتفاع حالات الشفاء من فيروس كورونا ولا إصابات جديدة في اليمن     الكويت تعلن رسميا عن أميرها الجديد     
الرئيسية > أخبار اليمن

وفاة الطبيب اليمني "شفيق العماد" متأثراً بإصابته بفيروس كورونا في صنعاء


الطبيب المتوفى شفيق العماد

المهرة بوست - متابعات خاصة
[ السبت, 08 أغسطس, 2020 - 03:05 مساءً ]

توفي اليوم السبت، الطبيب اليمني شفيق العماد رئيس قسم الباطنة والكلى بأكبر المستشفيات اليمنية في صنعاء متأثراً بإصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيدـ19"، أثناء قيامه بمهامه الإنسانية الطبية في مواجهة المرض.

وأعلنت أسرة الدكتور شفيق العماد (41 عاماً) عن وفاته فجر السبت بعد صراع استمر قرابة ثلاثة أشهر مع فيروس كورونا.

نبأ وفاة الطبيب العماد، أحدث صدمة في الوسط الطبي باليمن، حيث علق أصدقاء وطلاب العماد بأنه كان من أكثر الأطباء إنسانية ومهارة ورأفة بالفقراء والمعوزين.

ويشهد اليمن للعام السادس على التوالي صراعاً دموياً كان كفيلاً بتدمير البنية التحتية للمنظومة الصحية ما أدى إلى تعرض أكثر من 25 مليون نسمة لخطر تفشي جائحة كورونا؛ التي أنهكت أكثر الأنظمة الصحية تطوراً بالعالم.

ويقاتل الأطباء والممرضون باليمن في الصفوف الأمامية لمواجهة "كوفيدـ 19"  وسط نقص كبير في وسائل الحماية والسلامة المهنية ليصبحوا فريسة سهلة للموت، حيث كشفت مصادر طبية منتصف يوليو الماضي عن وفاة 80 طبيباً وممرضاً وعاملاً صحياً في معركتهم.

ورغم الجهود التي يقدمها الأطباء والعاملون في القطاع الصحي  بكل أمانة وإخلاص في ظل خطورة عالية قد يتعرضون لها إلا أنهم ما زالوا يعانون من توقف صرف المرتبات بسبب الأزمة في البلاد.

وحتى مساء الجمعة، سجلت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً (1796) إصابة بفيروس كورونا منذ الظهور الأول في العاشر من أبريل المضي، بينها (512) حالة وفاة، و(907) حالات تعاف، فيما ترفض جماعة الحوثيين  (أنصار الله) الكشف عن أرقام الإصابات والوفيات الناتجة عن الفيروس في مناطق سيطرتها شمالي البلاد.





مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات