واتساب تؤجل قرارها بشأن تحديث الخصوصية     متحدث الأمم المتحدة يؤكد أن العمل مستمر في الإعداد لتقييم ناقلة "صافر"     لجنة إصلاح ذات البين بالمهرة تعقد اجتماع موسع مع الشيوخ والقبائل لمناقشة قضايا الثارات     زعبنوت يجدد التأكيد على أن تصحيح المجلس العام جاء من أجل مصالح أبناء المهرة وسقطرى     تعيين أحمد عبيد بن دغر رئيسًا لمجلس الشورى والموساي نائبًا عاما ومطيع دماج أمينًا لمجلس الوزراء     تسجيل حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا في البيضاء     إطلاق كثيف لمضادات الطيران في قصر المعاشيق بعدن     وكالة عالمية تسلط الضوء على المخاوف من تبعات إدراج الحوثيين على القائمة السوداء     الغذاء العالمي يدعو دول الخليج والسعودية لتوفير التمويل اللازم لليمن     نجاح صفقة تبادل للأسرى بين القوات الحكومية والحوثيين في الجوف     الواشنطن بوست تؤيد تسمية شارع سفارة السعودية في أمريكا باسم "خاشقجي"     الأرصاد يتوقع استمرار الأجواء شديدة البرودة وتشكّل الصقيع     التحالف السعودي الإماراتي يعلن اعتراض 3 طائرات حوثية مفخخة في سماء المملكة     ما المعلومات التي يحتفظ بها تطبيق "بيب" التركي؟ .. وهل يُعدّ البديل المناسب لـ"واتساب"؟     لهذا السبب تأجل عرض حلقة مسلسل عثمان .. وأردوغان يكرم البطل    
الرئيسية > عربي و دولي

اتهامات أميركية بالاحتيال وغسل الأموال والتزوير لموظف في مكتب بن سلمان


محمد بن سلمان

المهرة بوست - وكالات
[ الخميس, 30 يوليو, 2020 - 10:27 مساءً ]

بعد أن طالبت الحكومة الأمیركية بإلغاء الاتهامات بالتجسس الموجهة إلى 3 موظفين في شركة تويتر، هم السعوديان علي زبارة وأحمد المطيري، واللبناني – الأمريكي أحمد أبو عمو، قامت وزارة العدل الامیرکیة بتوسيع الاتهامات ضد الثلاثة لتشمل تهما بالاحتيال وغسل الأموال، والتزوير والتلاعب في الأدلة.
وتنظر المحاكم الأميركية قضايا حول تورط السلطات السعودية وأشخاص من العائلة الحاكمة في التجسس على الآلاف من مستخدمي تويتر، ومن بينهم معارضون سعوديون.

ويعمل أحمد المطيري مساعداً لمدير مكتب ولي العهد السعودي.

ونصت لائحة الاتهام على قيام المتهمين بتزويد المطيري بمعلومات خاصة، كتواريخ الميلاد، وأرقام الهواتف، وعناوين البريد الإلكتروني، وعناوين بروتوكول الإنترنت وذلك مقابل هدايا وأموال ووعود بمناصب رسمية.

كما وجهت اتهامات لمسؤولين سعوديين بتسليم أبو عمو حوالي 200 ألف دولار عبر شركة وهمية وحساب بنك في لبنان، إلى جانب إعطائه ساعة بقيمة 20 ألف دولار. ويصل المبلغ المذكور في الشكوى الأصلية إلى حوالي 300 ألف دولار.

وشملت لائحة الاتهام أدلة جديدة توثق قيام المطيري بتدشين شركة كواجهة لنقل المعلومات، والمعلومات التي قدمها المتهمون للسلطات السعودية بهدف قمع معارضين.

وكانت عريضة اتهام سابقة قد كشفت عن قيام المتهمين بالكذب على محقق مكتب التحقيقات الفدرالي، دون معرفتهم بأنه يتم رصد جميع تحركاتهم واتصالاتهم وتعاملاتهم المالية.





مشاركة الخبر:

تعليقات