«باتت محرمة على اليمنيين».. إجراءات إماراتية لإحكام السيطرة على سقطرى     هذا ما يحدث لجسمك إذ أقلعت عن تناول اللحوم     وفاة عصام العريان القيادي بجماعة الإخوان في مصر بأزمة قلبية داخل محبسه     مركز اللغة المهرية للدراسات والبحوث يدشن باكورة اصداراته العلمية     محافظ المهرة يدعو لمنع ظاهرة إطلاق النار في الأعراس والمناسبات     وكالة ناسا الفضائية تحذر وتنشر خارطة لتفشي موجة ثانية من وباء الكوليرا في اليمن     محافظ المهرة يؤكد أهمية مساندة جهود الاجهزة الامنية لمنع ظاهرة إطلاق النار في المناسبات     في رسالة أممية.."جرينبيس" تحذر من كارثة بيئية في اليمن: "لقد نفذ الوقت"     احذر "تيك توك" يتتبع بيانات المستخدمين سرًا ..(شاهد)     "منظمة حقوقية" تتهم السعودية باعتقال مئات اليمنيين وتمارس بحقهم التعذيب     تحليل: ليس فقط بيروت ...يمكن أن ينهار الشرق الأوسط بأكمله     الأمطار والسيول تودي بحياة 172 شخصاً في اليمن     عودة الإحتجاجات في عدن بسبب تردي الخدمات     سقوط 5 جنود بين قتيل وجريح في تفجير طقم عسكري وسط مدينة تعز     الأمم المتحدة تعلن عن حشد التمويل لحماية التراث الثقافي اليمني    
الرئيسية > أخبار اليمن

مصادر : خلافات الانتقالي تعيق تشكيل الحكومة الجديدة في اليمن


الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ورئيس وعيدروس الزبيدي

المهرة بوست - متابعات خاصة
[ السبت, 04 يوليو, 2020 - 08:02 مساءً ]

أفاد مصدر حكومي مطلع بقرب التوصل إلى اتفاق بين الحكومة والمجلس الانتقالي (المدعوم إماراتيا) خلال المفاوضات الجارية في الرياض.

وأكدت مصادر مطلعة ، أن المشاورات على وشك النجاح فيما تبقتْ نقاط عالقة ستحسم قريبًا.

والاتفاق الجديد يرتكز على اتفاق الرياض الموقع بين الطرفين في نوفمبر (تشرين الثاني) 2019، عقب الانقلاب الذي قادته الإمارات على الحكومة الشرعية بعدن في أغسطس (آب) الماضي.

وأشارت مصادر أخرى إلى وجود اتفاق على منح الانتقالي منصبي محافظ عدن ومديرِ أمنها، فيما سيتم تقسيم الوزارت الـ 24 مناصفة بين الشمال والجنوب، حسب ما ينص الاتفاق.

وفي 27 يونيو (حزيران) الماضي أكد الرئيس هادي، في أول خروج له لوسائل الإعلام منذ سنوات، تمسكه والتزام حكومته بتنفيذ اتفاق الرياض الذي رعته السعودية، كحزمة كاملة وبشقيه السياسي والعسكري.

وبحسب المصادر فإن المشاورات ما تزال جارية حول منصب رئيس الحكومة، مرجحة، إلى حد كبير، بقاء معين عبدالملك، بعد ضغوط سعودية وإماراتية معرقلة تغييره لصالح أسماء أخرى طُرحت أثناء المفاوضات.

وتوقعت المصادر الإعلان عن القرارات قريبًا، وذلك بعد أن يحسم الانتقالي أسماء مرشحيه، في ظل بقاء الخلافات الدائرة بين قياداته.

وبات الإعلان عن التشكيل الجديد مرهونا بتراجع المجلس الانتقالي الجنوبي عن الإدارة الذاتية، وتطبيع الأوضاع في سقطرى، وإطلاق أموال محتجزة للبنك المركزي.





مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات