تعادل الشهادات الجامعية.. شركة "جوجل" تعلن عن 100 ألف منحة دراسية     مليشيا "الانتقالي" تشن حملة إعتقالات ضد قيادات أمنية في محافظة أرخبيل سقطرى     المؤتمر الشعبي العام في المهرة يصدر بياناً يؤيد فيه تعيين الشيخ محمد بن عبدالله رئيساً لمجلس أسرة "آل عفرار"     أمين منظمة العالم الإسلامي يفسر آية "ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى".. وأفيخاي أدرعي يتدخل     رئيس الحكومة التونسية يقدم استقالته بعد لائحة حجب الثقة عنه     اليمن.. تسجيل 10 إصابة جديدة بفيروس كورونا في تعز وحضرموت     الإمارات تطلق البحسني والسعودية تسمى وفد المفاوضات لقطع الطريق على الانتقالي في حضرموت     القرصنة الالكترونية .. رسائل إحتيالية متقنة جدا ً     إستمرار إضراب موظفي مصافي عدن وتهديد بالاستمرار حتى تحقيق جميع المطالب     محافظ المهرة يطلع على مشاريع الصندوق الاجتماعي للتنمية بالمحافظة     السعودية تدرج 6 شخصيات وكيانات في قائمة عقوباتها بسبب تمويل "داعش"     إثيوبيا تعلن رسميا بدء ملء سد النهضة     «800 ريال لكل دولار».. إنهيار العملة يفاقم أزمة الاقتصاد اليمني (ترجمة خاصة)     حكومة اليمن تعلن إعادة تشغيل الرحلات التجارية     السعودية تستثمر ملف سقطرى لتقويض الشرعية قبل خروجها من مستنقع الحرب في اليمن    
الرئيسية > اقتصاد

دراسة: الريال اليمني سيفقد نصف قيمته خلال 2020


الريال اليمني سيفقد نصف قيمته خلال 2020

المهرة بوست - متابعات
[ السبت, 06 يونيو, 2020 - 04:37 مساءً ]

توقعت دراسة اقتصادية حديثة أن تفقد العملة المحلية "الريال" نصف قيمتها التي حافظت عليها خلال عام 2019 ليتجاوز عتبة 1000 ريال للدولار خلال العام الجاري مدفوعاً بشح النقد الأجنبي وتراجع أسعار النفط والاحتياطيات الأجنبية من العملة والحرب الاقتصادية بين طرفي الصراع في البلاد. 

ورجحت الدراسة الصادرة عن منظمة تقييم القدرات المعنونة "الاتجاهات الاقتصادية لليمن 2020" أن ينخفض الريال أكثر بسبب الركود في جميع أنحاء البلاد والقيود الجديدة التي تقلل من وصول اليمنيين إلى الدخل (الرواتب أو الحوالات) أو تزيد من تكاليف الاستيراد أو تقلل من إيرادات الأعمال. 

وأضافت، يمكن أن ينهار الريال الإلكتروني أيضاً في الشمال مما يؤدي إلى تضخم الأسعار في أسوأ الأحوال يمكن أن يفقد الريال نصف قيمته مما يؤدي إلى مضاعفة أخرى في أسعار السلع الأساسية. 

وقالت الدراسة، إن الاتجاهات الاقتصادية في عام 2020 سيواجه الريال اليمني خطر انخفاض إضافي، الأمر الذي سيزيد من أسعار الغذاء. 

ولفتت الدراسة أن الحوثيين والحكومة اليمنية يعتمدون بشكل كبير على التمويل الخارجي للحفاظ على استقرار نقدي ومالي واقتصادي هش، وسيزيد انخفاض قيمة الريال من تكلفة العمليات الإنسانية داخل البلاد ويقلل من قيمة المساعدة النقدية التي يتم تقديمها للمستفيدين ويزيد من توسيع قائمة الأشخاص الذين يعتمدون على المساعدات من أجل البقاء.





مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات