محافظ المهرة يعزي محافظ حضرموت بوفاة الدكتور رياض الجريري     مصادر لـ"المهرة بوست" : اشتباكات واندلاع حريق في معسكر تابع للتحالف السعودي بمديرية سيحوت     الحكومة توجه بتشكيل غرف عمليات تحسبا للمنخفض المداري     محافظ المهرة يستقبل اتصالاً هاتفياً من محافظ سقطرى للاطمئنان على سلامة طاقم وركاب السفينة المفقود     فريق طبي أممي يصل عدن لعلاج حالات الإصابة بكورونا     وصول أول طائرة تقل اليمنين العالقين في الأردن إلى مطار سيئون     شاهد .. وصول ركاب السفينة المفقودة إلى المهرة .. (فيديو)     محافظ المهرة يدعو المواطنين لأخذ الحيطة والحذر بسبب تغيرات الطقس .. (الحساب الرسمي)     سلطنة عمان تعلن عن ارتفاع الإصابات بـ"كورونا"     الحوثيون: احتجاز التحالف العربي لسفن الغذاء والوقود مؤشر وحشية مفرطة     السعودية تفرج عن "عبدالكريم ثعيل" بعد 3 أشهر من اعتقاله     "صفقة جديدة".. السعودية تريد قنابل أمريكية دقيقة لإنهاء حرب اليمن     الحكومة توجه بفتح منفذ الوديعة البري مع السعودية لعودة اليمنيين العالقين في الخارج     الرئيس هادي: لا خلاص للشعب اليمني إلا بتحرير كامل أراضيه وبناء الدولة الاتحادية     صحيفة : اتفاق وشيك بين الحكومة اليمنية والحوثيين    
الرئيسية > أخبار اليمن

"منظمة دولية" تناشد بحماية مخيمات النازحين من خطر كورونا باليمن


الأمراض والأوبئة تفتك باليمن في ظل نقص الموارد الطبية واستمرار المعارك- رويترز

المهرة بوست - متابعات خاصة
[ الجمعة, 22 مايو, 2020 - 09:32 مساءً ]

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش، الجمعة ، أن أربعة ملايين يمني نزحوا من ديارهم بسبب النزاع في اليمن ويواجهون خطر تفشي فيروس كورونا.

وقالت المنظمة في تقرير حديث لها، نشرته على موقعها الرسمي، إن الغارات الجوية للتحالف السعودي الاماراتي، تسبب بتهجير المواطنين من مناطقهم، مع استمرار الخطر عليهم بسبب استمرار المعارك.

ويعد مخيم منطقة الزبرة بمديرية مدغل (50 كم شمالي غربي مأرب) من أكبر التجمعات السكانية للنازحين بمعدل 800 أسرة يمنية يواجهون ظروف إنسانية صعبة.

وبحسب هيومن رايتس، فان سبعمئة وخميسن ألف نازح، تستضيفهم محافظة مأرب، التي يبلغ سكانها خمسمئة ألف نسمة، حيث توجد العديد من المخيمات ومراكز الإيواء بالقرب من الخطوط الامامية لقوات التحالف.

وأضافت المنظمة، إن مساكن النازحين بمأرب باتت مهددة بالفيضانات وتفتقر للخدمات الصحية والمساعدات الإنسانية الكافية.

وقالت أفراح ناصر، الباحثة في الشأن اليمني في هيومن رايتس ووتش، أنه ينبغي على القوات الحكومية والقوات الحوثية حماية المدنيين وضمان حصولهم على المساعدة، مشيرة إلى أن الخطر متزايد على ملايين المدنيين اليمنيين الذين تعتمد حياتهم على الإغاثة، وقت تقلصت فيه المساعدات الخارجية وازداد الخوف من تفشي فيروس كورونا.

في سياق متصل، قالت منظمة أطباء بلا حدود، إن عدد الوفيات في المركز الوحيد المخصص لعلاج مرضى كورونا بعدن، يكشف فصولًا من كارثة أوسع نطاقًا في المدينة عما هو معلن.

وأشارت، أن الوضع بعدن يستدعي التدخل الفوري من الأمم المتحدة والمانحين لتوفير مرتبات العاملين الصحيين ومستلزمات الوقاية والمعدات والإمدادات الطبية.





مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات