بعد انقطاع دام 23 سنة.. اعتماد أول سفير سوداني في واشنطن     "محافظ المهرة" يلتقي قائد حرس الحدود بالجمهورية في ختام زيارته للمحافظة     اتهمت جماعة الحوثي بإطلاقه.. السعودية تعلن عن إصابات وتضرر مركبات بمقذوف عسكري     بسبب كورونا.. الخارجية تفرض عدة إجراءات على الأجانب والمقيمين لدخول اليمن     في لقاء افتتاح الدوري التصنيفي بالمهرة.. الساحل يكتسح حوف برباعية نظيفة     التطبيع مع إسرائيل يطرق أبواب جنوب اليمن من بوابة الإنتقالي والخلافات تتصاعد بين مؤيد ومعارض     مظاهرة للحراك الثوري في أبين رفضا للتطبيع مع الكيان الصهيوني     محافظ شبوة يدشن مشروع طريق (العرم - المطهاف) ويوقع عقدا لإيصال الكهرباء إلى مديرية نصاب     جنديان سعوديان يلقيان حتفهما غرقا وإنقاذ آخرين في محافظة المهرة     صنعاء: الطبيب الشرعي يصدر تقريره حول مقتل الأغبري     ضغوط إماراتية سعودية على السودان للتطبيع مع إسرائيل     أحد نجوم برشلونة يرفض الانتقال للنصر السعودي     الدور الإنساني لسلطنة عمان في المهرة .. عطاء مستمر "بلا منّ ولا أطماع"     تجدد المواجهات بين قوات الجيش الوطني ومليشيات الإنتقالي في أبين جنوبي اليمن     وول ستريت جورنال: انقسام بين الملك سلمان وولي عهده بشأن التطبيع مع إسرائيل    
الرئيسية > أخبار المهرة وسقطرى

أزمة مشتقات نفطية.. مخطط إماراتي جديد للهيمنة على سوق النفط في "سقطرى"


ضمن مخططات استعمار الجزيرة اليمنية

المهرة بوست - متابعات خاصة
[ الجمعة, 17 يناير, 2020 - 08:56 مساءً ]

أقدمت ميليشيات الإمارات منذُ بداية الأسبوع الجاري، على اغلاق محطات تعبئة الوقود في محافظة أرخبيل سقطرى وتحريض المواطنين للتمرد على الدولة.

وقال سكان محليون إن أدوات الإمارات منعت سكان المحافظة من الحصول على المشتقات النفطية ونشر اشاعات في أوساط المواطنين بأن الأزمة تسببت بها سلطات المحافظة.

ولفت إلى أن تلك الحملة التحريضية الهدف منها فرض مخططات ابوظبي الرامية إلى تولي شركتها النفطية بيع المشتقات النفطية في الجزيرة.

وبحسب موقع "سقطرى بوست" المحلي: عرقلت الإمارات وصول شحنة النفط من عدة موانئ يمنية منذ أكثر من 10 أيام لإجبار السلطة المحلية على استخدام مزودين نفط تابعين لأبوظبي.

وأضاف أن تابعين للإمارات أغلقوا، يوم الثلاثاء، محطة في "موري" غرب الجزيرة بالقوة، داعين إلى أن تتولى أبوظبي بيع المشتقات في الأرخبيل.

ويطالب التابعون للإمارات أن تتولى مؤسسة "أدنوك" الإماراتية بيع الوقود في أرخبيل سقطرى، و"أدنوك" شركة نفط وطنية إماراتية تملك محطاتها داخل الإمارات.

وقال مصدر في السلطة المحلية إن الإمارات تريد السيطرة على سوق النفط في الأرخبيل باعتبار "سقطرى تابعة لها وليست جزيرة يمنية وهو الأمر الذي تريده في باقي المحافظات الجنوبية".

وناقشت اللجنة الأمنية الفرعية بمحافظة سقطرى في اجتماعها، يوم الخميس، برئاسة وكيل المحافظة رائد الجريبي، عدداً من القضايا الأمنية وجهود الحفاظ على الاستقرار والسلم الاجتماعي.

وأقرت اللجنة الأمنية في سقطرى، عدداً من الإجراءات التي من شأنها أن تسهم في رفع مستوى عمل الأجهزة الأمنية وتجاوز الصعوبات والعوائق التي كانت تواجهها.

ويتواجد محافظ سقطرى رمزي محروس خارج المحافظة منذ مطلع شهر يناير الجاري من أجل  العلاج.

 

 

 

 





مشاركة الخبر:

تعليقات