الأمم المتحدة تحذر من فقدان 19 مليون يمني لخدمات الرعاية الصحية     طائرة سعودية تنقل قيادات عسكرية من سقطرى إلى الرياض ..والانتقالي يتمرد ويرفض دعوة التحالف     كاتب يمني : ساطور التقطيع والتفتيت والتقسيم شغّال في اليمن بشكل مخيف     لماذا تعد مهمة المبعوث الأممي إلى اليمن مستحيلة؟.. هذه أبرز الخلافات بين الحوثيين وحكومة هادي     الحوثيون يدعون القبائل للنفير الى مأرب ثأرا لمقتل "آل سبيعيان"     أمهات المختطفين في عدن تطالب "الانتقالي" بالكشف عن مصير المعتقلين     عاجل : اليمن.. تسجيل 19 إصابة جديدة بكورونا يرفع عدد الحالات إلى 1284     واتساب يعلن عن "4" مزايا جديدة طال انتظارها     مفوضية اللاجئين : الحرب تسببت بنزوح 13% من سكان اليمن وعملنا يقترب من نقطة الانهيار     الحضرمي يحذر العالم من كارثة منتظرة في البحر الأحمر     "من جديد".. موقع عبري مخاطباً الإنتقالي الجنوبي: إسرائيل كسبت صديقاً غير سري في اليمن     شاهد بالفيديو .. الجراد يجتاح العاصمة صنعاء     إحداها حظر لمس الكعبة.. السعودية تعلن إجراءات جديدة لموسم الحج     صحيفة : وفد الحوثيين رفض لقاء "غريفيث"     شركات الصرافة توقف البيع والشراء وتغلق أبوابها في عدن    
الرئيسية > أخبار اليمن

نائب رئيس الوزراء يكشف عن تعديلات عسكرية وسياسية على "اتفاق الرياض"


الخنبشي: تعديلات على اتفاق الرياض حالت دون التصعيد والمواجهة العسكرية

المهرة بوست - وكالات
[ الإثنين, 13 يناير, 2020 - 05:35 مساءً ]

كشف نائب رئيس الوزراء في الحكومة الشرعية سالم الخنبشي، اليوم الأثنين، عن تعديلات تم إجراؤها على الشقين العسكري والسياسي من "اتفاق الرياض" الذي رعته السعودية بين ما يسمى "الانتقالي الجنوبي" التابع للإمارات والحكومة اليمنية، مطلع نوفمبر 2019.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عن الخنبشي قوله في حوار معها إن "التعديلات على اتفاق الرياض حالت دون التصعيد والمواجهة العسكرية بين قوات الطرفين في الجنوب".

وقال الوزير، إن الأزمة اليمنية معقدة وتحتاج إلى مدىً زمني أطول، وإن هناك بعض التعديلات احتاجت وقتا أكثر.

وبحسب قوله فإن "ما تحقق هو عودة الوزارات الخدمية إلى عدن، وأن عودة الرئيس هادي ستجري بعد تشكيل الحكومة الجديدة التي سيكون الانتقالي الجنوبي مشاركاً فيها".

وأضاف الخنبشي أن "ما تم تنفيذه من اتفاق الرياض حتى اليوم هو عودة رئيس الحكومة وعدد من وزرائه، إضافة إلى "نشوء بعض التعزيزات ذات الطابع العسكري والأمني، والترتيبات الأمنية والعسكرية التي تأخرت كثيراً".

وتحدث الوزير عن أن"هناك حوار جرى وامتد لأكثر من شهرين في الرياض، وكنت عضواً في الوفد المفاوض باسم الشرعية والحكومة اليمنية، وأعضاء المجلس الانتقالي، وهو حوار برعاية المملكة العربية السعودية، وكان الاتفاق الذي تم التوصل إليه يتمثل في تشكيل حكومة وطنية بالتشاور خلال ثلاثين يوماً، وتضم عدداً من الوزارات الخدمية".

وقال إن الهدف الأساسي من هذا الحوار هو "عودة الحكومة أو الوزارات الخدمية المرتبطة بالحياة المعيشية للمواطنين اليمنيين، مثل: المياه، الكهرباء، الصحة، الصرف الصحي والتربية والتعليم، أما بالنسبة لبعض الوزارات غير الأساسية كالسياحة والثقافة وغيرها ليس من الضروري أن تتواجد الآن في هذه الحكومة حتى تتهيأ الظروف".

وأشار نائب رئيس الوزراء في حواره مع الوكالة، إلى أن "الرئيس هادي سيعود إلى عدن عند تشكيل الحكومة الجديدة لكي تؤدي الحكومة الجديدة اليمين الدستورية أمامه، دون أن يحدد وجهة هادي بعدها فيما إذا كان سيبقى في عدن أم يعود إلى الرياض".





مشاركة الخبر:

تعليقات