إيران: استمرار "القصف السعودي" يجعل السلام في اليمن غير ممكن     سواريز يعادل رقم المغربي النصيري ويتقاسم معه صدارة الهدافين     المهرة.. مكتب الآثار يدعو المواطنين إلى تسليم أي قطعة أثرية للمتحف لإبراز التراث المهري     الأرصاد يتوقع طقسًا باردًا إلى بارد نسبيًا على عدة محافظات     نائب رئيس البرلمان اليمني: الإمارات تقوم بدور سلبي في اليمن     المهرة.. المحافظ بن ياسر يوجه برفع الجاهزية والحس الأمني لمواجهة التحديات     يوفنتوس يهزم بولونيا ورونالدو يفوز بجائزة لاعب الشهر     السلطة المحلية في شبوة تُقر آلية جديدة لتوزيع الغاز المنزلي     مؤسسة الكهرباء في عدن تعلن عودة التيار الكهربائي تدريجيا     عدن.. احتجاجات وقطع شوارع على خلفية انقطاع الكهرباء     منظمة حقوقية تدعو الحكومة والحوثيين لإطلاق سراح جميع الأطفال المحتجزين     صحفي يمني: السعودية لم تعلن تفاصيل الهجوم على مطار الرياض رغم نفي الحوثي     تدشين دورة تدريبية للقابلات في مستشفى الغيضة المركزي بالمهرة     سنمنع تنفيذ أي قرار.. الانتقالي المدعوم إماراتيا يجدد تمرده على القرارات الجمهورية     قيادي في اعتصام المهرة يتساءل عن الخطوات التي اتخذتها الحكومة تجاه التدهور الاقتصادي    
الرئيسية > أخبار اليمن

اللجنة الاقتصادية تتهم الحوثيين بالمتاجرة بأزمة المشتقات النفطية

المهرة بوست - متابعة خاصة
[ الأحد, 22 سبتمبر, 2019 - 10:21 صباحاً ]

اتهمت اللجنة الاقتصادية الحكومية، جماعة الحوثي بالوقوف وراء أزمة الوقود التي تشهدها المناطق الواقعة تحت سيطرتهم منذ يومين، وأدت إلى شلل في حركة المواطنين والبضائع، والمصانع.

وقالت اللجنة، في بيان لها، نشرته على (فيسبوك)، إن توقف السفن المحملة بالوقود قبالة ميناء الحديدة ناتج عن إجبار الحوثيين تجار الوقود على مخالفة قرارات الحكومة وضوابط تنظيم تجارة المشتقات النفطية، وجهود صرف مرتبات المدنيين في المناطق الواقعة تحت سيطرتها.

وأوضح البيان أن جزء من أولئك التجار التزموا بالقرارات والضوابط في الموانئ المحررة وحصلوا من اللجنة على تسهيلات واستثناءات ولم تتعرض شحناتهم في تلك الموانئ لأي تأخير.

واعتبرت اللجنة أن الحوثيين خلقوا الأزمة بهدف المتاجرة بالتدهور الإنساني الذين يتسببون به في أروقة المنظمات الدولية، مشيرة إلى التعهد بالتعجيل في إصدار وثائق الموافقة ومناقشة التسهيلات والاستثناءات المعقولة للتخفيف من معاناة المواطنين، لكل التجار الملتزمين بالضوابط التي حددتها.

وكانت اللجنة الاقتصادية أصدرت في أغسطس الماضي، القرار رقم 49، بهدف ربط استيراد المشتقات النفطية بمصافي عدن،، المخولة بإصدار شهادة الفحص الفني وإصدار شهادة المنشأ والمواصفات التي تحددها اللجنة، إلى جانب إلزام مستوردي المشتقات بتوريد الرسوم الضريبية والجمركية والعوائد الأخرى إلى البنك المركزي اليمني.



مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات