وزير الإعلام: لن نقف مكتوفي الأيدي ونمتلك أدواتنا للتعامل مع تمرد الانتقالي     فيما يواصل منتخبنا للناشئين معسكره بصنعاء.. فحص أعمار 24 لاعبا ممن تم اختيارهم من قبل الجهاز الفني     برنامج الأغذية العالمي يستأنف توزيع المساعدات في صنعاء بعد توقف دام شهرين     الهيئة الشعبية في شبوة تحذر من مغبة اجتياح المحافظة وتتهم الانتقالي بتجنيد ارهابيين ..     مسؤولة أممية: عدم إيفاء الدولة المانحة بالتزاماتها يجعل الملايين في اليمن عرضة للجوع والمرض     الأمم المتحدة: 773 حالة وفاة بالكوليرا في اليمن منذ بداية 2019     ملتقى أبناء حوف: جهود القبائل نجحت في إبعاد المحمية عن المظاهر المسلحة ونزع فتيل الفتنة     تظاهرة حاشدة في ريف تعز دعما للجيش الوطني ضد الخارجين عن القانون     البرلمان اليمني يطالب الرئيس هادي بمراجعة العلاقات مع التحالف السعودي الإماراتي     صور وفيديو لاقتحام ونهب مليشيات الانتقالي لقصر المعاشيق وبيوت مسؤولين في عدن ..     كاتب سعودي لخبير عسكري إماراتي: هل تريدون طرد النفوذ السعودي من كل اليمن؟     مليشيات الانتقالي تنهب قصر معاشيق بعدن بالتزامن مع لقاء وفد المجلس بنائب وزير الدفاع السعودي     الإمارات تصف بيانات الحكومة اليمنية الرافضة لدعمها مليشيات الانتقالي بـ "المزاعم والادعاءات"     مسؤولان أمريكيان لرويترز: إسقاط طائرة مسيرة أمريكية في اليمن     الجبواني: الحكومة طلبت من الرئيس إعفاء الإمارات من التحالف وسنرفع بملفات للمحاكم الدولية    
الرئيسية > أخبار اليمن

مصدر عسكري يكشف تفاصيل وخفايا انقلاب عدن


ميليشيا الانتقالي في عدن

المهرة بوست - متابعات خاصة
[ الثلاثاء, 13 أغسطس, 2019 - 08:20 مساءً ]

كشفت "قناة" الجزيرة، اليوم الثلاثاء، تفاصيل المعركة التي دارت في عدن جنوبي اليمن، وأدت إلى سيطرة قوات الحزام الأمني وما يعرف بالمجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيا على المدينة.

ونقلت عن مصدر عسكري يمني قوله، إن الانقلاب والسيطرة على المدينة كان معدا ومخططا لهما سلفا بين الإمارات والمتمردين، وإن القوة السعودية طلبت بعض الإحداثيات لكنها لم تفعل شيئا، وفق تعبيره.

وأضاف أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي اجتمع بالمسؤولين السعوديين وأبلغهم بخطورة الموقف في حينه، مشيرا إلى أنه تم إرسال قادة ألوية العمالقة وقادة عسكريين قبل أيام من المعركة للحج بغرض تحييدهم.

وأوضح المصدر أن قواته العسكرية سيطرت على زمام المعركة لمدة ثلاثة أيام، مما دفع الإمارات للتدخل ودعم المتمردين بأربعمئة مدرعة، وأكد أن الإمارات قدمت للمتمردين كل أنواع الدعم، مضيفا أنه في اليوم الثالث للقتال انهارت بعض الوحدات وصمدت أخرى فطلبنا منها الانسحاب.

ولفت المصدر العسكري اليمني  إلى أن السعودية وعدت الرئيس هادي بالمساندة والتدخل لوقف أعمال المتمردين، ولكنها لم تفعل، مشيرا إلى أن القوة العسكرية السعودية أسفل قصر الرئاسة في عدن ظلت متفرجة وفق ما طلب منها.

وتابع أن وفدا سعوديا اجتمع بوزير الداخلية اليمني أحمد الميسري الذي طلب وقف إطلاق النار دون استجابة، وأن قوة سعودية نقلت وزيري الداخلية والنقل إلى مطار عدن.

وعقب انقلاب عدن، التقى الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز الرئيس اليمني هادي، وكذلك ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد الذي أكد أن الإمارات والسعودية تقفان معا في خندق واحد في مواجهة القوى التي تهدد أمن دول المنطقة، وأنهما تتفقان على مطالبة الأطراف اليمنية المتنازعة بتغليب لغة الحوار والعقل ومصلحة اليمن.

واندلعت اشتباكات عنيفة منذ الأربعاء الماضي في عدن بين الانفصاليين المدعومين من الإمارات وبين القوات الموالية للرئيس اليمني المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي، رغم أنهما يقاتلان معا في صفوف التحالف السعودي الإماراتي ضد المتمردين الحوثيين منذ عام 2015.

وتحظى قوات "الحزام الأمني" التي تتمتع بنفوذ في الجنوب اليمني وتقاتل الحوثيين ضمن صفوف القوات الحكومية، بدعم من الإمارات.

وكانت الحكومة اليمنية حمّلت المجلس الانتقالي الجنوبي ودولة الإمارات "تبعات الانقلاب" في عدن، مطالبة أبو ظبي بوقف دعمها المادي والعسكري فورا للانفصاليين.



 



مشاركة الخبر:

تعليقات