دبلوماسي أمريكي يعلق على تصريح للحريزي بشأن "الانتقالي" ويقول إن الإمارات تلعب بالنار     ما هي "القوات الخاصة" التي أعلنت تأييدها لمليشيات الانتقالي في سقطرى ؟     مجلس أبناء المهرة وسقطرى والمكونات السياسية يعقدون لقاء لبحث تطورات الأوضاع في الجنوب     بعد انتكاستها في "شبوة": "أبوظبي" تدفع أدواتها في "سقطرى" لإثارة الفوضى     الحوثيون يعلنون إطلاق 10 صواريخ باليستية على جازان والتحالف يقول إنه دمر 6     اعتصام "المهرة " تناقش مع الأحزاب السياسة التصدي للمشاريع التخريبية والدفاع عن الشرعية     هاجم هادي والمؤتمر وأمتدح التحالف.. طارق صالح يجدد رفضه الاعتراف بالشرعية     كشف معلومات خطيرة.. الجبواني: انسحاب الإمارات كذبة كبرى والسعودية كانت تتلقى تقارير مغلوطة     رئيس الوزراء يصل محافظة شبوة للإطلاع على الأوضاع فيها     مسؤول حكومي: الوضع السياسي متأزم جدا بين الحكومة والإمارات والخيارات مفتوحة للرئيس     الجيش الوطني يفشل هجمات ميليشيات الانتقالي على "شبوة" ويأسر عددا من القيادات     اليمن.. أكثر من 1100 إصابة بحمى الضنك في تعز منذ مطلع 2019     "بن عديو": شبوة تلفظ انقلابا جديدا وتنتصر لليمن ووحدتها وسيادتها     شبوة: القوات الحكومية تتجه نحو الصعيد بعد تأمين 13 معسكرا ونقطة عسكرية و الانتقالي يحشد..     مليشيات "الانتقالي" تختطف مصوراً في شبوه ونقابة الصحافيين تدين الحادثة    
الرئيسية > أخبار المهرة وسقطرى

اعتصام المهرة تمهل القوات السعودية 72 ساعة للخروج من حوف وتحذر ..(بيان)

المهرة بوست - خاص
[ الاربعاء, 12 يونيو, 2019 - 01:19 صباحاً ]

شددت لجنتي اعتصام مديرية حوف والمهرة، "على ضرورة مغادرة القوات السعودية ومليشياتها من منفذ صرفيت الحدودي، ومديرية حوف بشكل عام، في مدة أقصاها 72 ساعة".

وأكدت اللجنة، في بيانها اليوم الثلاثاء - حصل "المهرة بوست"، على نسخة منه، "خلو مسؤوليتها من أي تبعات تترتب على عدم خروج القوات السعودية ومليشياتها من حوف؛ نتيجة تصرفاتها الاستفزازاية مع المواطنين، وذلك "بعد ايصال رسالة المعتصمين السلمية إلى المجتمع الدولي ومنظمات الحقوقية". 

وناشد البيان، القيادة الشرعية، وعلى رأسها فحامة الرئيس عبد ربه منصور هادي، "سرعة اتخاذ القرارات التي تلبي مطالب المعتصمين، والتي تهدف الى الحفاظ على السيادة الوطنية، ومؤسسات الدولة".

وأكدت اللجنة، على "تمسكها على ما تمّ رفعه الى اللجنة الرئاسية، فيما يخص وضع المعسكرات السعودية، والإختلالات في الجانب الأمني والاقتصادي، والذي لم نلمس فيه اي تحسن الى الان، واتخاذ القرارات لمعالجتها".

كما أكد بيان اللجنة على ضرورة الإسراع في "اقالة راجح باكريت، وإحالته للمحكمة؛ بسبب الجرائم التي ارتكبها بما فيها قتل 2 من المعتصمين سلميا في حادثة الأنفاق، وإحالته للقضاء؛ بجرائم العبث الاداري، ونهب المال العام في المهرة".

وشددت لجنة اعتصام مديرية حوف، "على مطالبها الستة، والتي سبق وأن أجمع عليها شيوخ وأعيان مديرية حوف، بتاريخ 11 يونيو 2019، والتي تأتي في المقام الأول للحفاظ على محمية حوف الطبيعية، ودعم الأمن والاستقرار في المديرية، ووقف التدخلات والتجاوزات الحاصلة في منفذ صرفيت الحدودي، من قبل القوات السعودية".

وجددت تأكيدها "أن الاعتصام أمام منفذ صرفيت اعتصاما سلميا، والتي شاهده كل اليمنيين والعالم، رغم محاولات البعض الى جر المعتصمين الى مربع العنف، عن طريق الاستفزاز الغير مبرر وهو ما نحذر منه مجددا".

كما أكدت "وقوفها خلف القيادة الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي، رغم صمتها وصمت الحكومة ومحاولات الاستفزاز التي تقوم بها المليشيات وأبواقها في تشويه صورة الاعتصام السلمي".



مشاركة الخبر:

تعليقات