ما هي "القوات الخاصة" التي أعلنت تأييدها لمليشيات الانتقالي في سقطرى ؟     مجلس أبناء المهرة وسقطرى والمكونات السياسية يعقدون لقاء لبحث تطورات الأوضاع في الجنوب     بعد انتكاستها في "شبوة": "أبوظبي" تدفع أدواتها في "سقطرى" لإثارة الفوضى     الحوثيون يعلنون إطلاق 10 صواريخ باليستية على جازان والتحالف يقول إنه دمر 6     اعتصام "المهرة " تناقش مع الأحزاب السياسة التصدي للمشاريع التخريبية والدفاع عن الشرعية     هاجم هادي والمؤتمر وأمتدح التحالف.. طارق صالح يجدد رفضه الاعتراف بالشرعية     كشف معلومات خطيرة.. الجبواني: انسحاب الإمارات كذبة كبرى والسعودية كانت تتلقى تقارير مغلوطة     رئيس الوزراء يصل محافظة شبوة للإطلاع على الأوضاع فيها     مسؤول حكومي: الوضع السياسي متأزم جدا بين الحكومة والإمارات والخيارات مفتوحة للرئيس     الجيش الوطني يفشل هجمات ميليشيات الانتقالي على "شبوة" ويأسر عددا من القيادات     اليمن.. أكثر من 1100 إصابة بحمى الضنك في تعز منذ مطلع 2019     "بن عديو": شبوة تلفظ انقلابا جديدا وتنتصر لليمن ووحدتها وسيادتها     شبوة: القوات الحكومية تتجه نحو الصعيد بعد تأمين 13 معسكرا ونقطة عسكرية و الانتقالي يحشد..     مليشيات "الانتقالي" تختطف مصوراً في شبوه ونقابة الصحافيين تدين الحادثة     جماعة الحوثي تعلن استهداف تجمعات للجنود السعوديين في نجران    
الرئيسية > عربي و دولي

ظريف : لسنا من يقصف المدنيين في اليمن ولا ندعم داعش بأسلحة أمريكية

المهرة بوست - متابعات
[ الثلاثاء, 11 يونيو, 2019 - 11:14 صباحاً ]

أكد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، تعاون بلاده مع ألمانيا والاتحاد الأوروبي للحفاظ على الاتفاق النووي الذي أبرم في 2015، مشيرًا إلى أن بلاده على استعداد للالتزام بكافة بنود الاتفاق وفق القوانين الدولية.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، أشار ظريف إلى أن المحادثات مع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس كانت جادة، منوهاً إلى أن بلاده تتعرض لحرب اقتصادية تشنها الولايات المتحدة الأمريكية على بلاده، وأن تلك الحرب هي سبب التوتر في المنطقة.

وأوضح ظريف إن ما يهدد أمن المنطقة هو سلب حقوق الفلسطينيين، وتابع قائلاً: لسنا من يقصف المدنيين في اليمن ولا ندعم داعش بأسلحة أمريكية.

وعبر وزير الخارجية الإيراني، عن استعداد بلاده للحوار مع كافة الأطراف الإقليمية، معتبرًا أن ألمانيا يمكن أن يكون لها دورًا في تقليل حدة التوتر في المنطقة.

ويزور وزير الخارجية الألماني هايكو ماس طهران، لإجراء محادثات مع الرئيس الإيراني حسن روحاني في إطار جهود أوروبية للحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني ونزع فتيل التوتر بين الولايات المتحدة وإيران.



مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات