ما هي "القوات الخاصة" التي أعلنت تأييدها لمليشيات الانتقالي في سقطرى ؟     مجلس أبناء المهرة وسقطرى والمكونات السياسية يعقدون لقاء لبحث تطورات الأوضاع في الجنوب     بعد انتكاستها في "شبوة": "أبوظبي" تدفع أدواتها في "سقطرى" لإثارة الفوضى     الحوثيون يعلنون إطلاق 10 صواريخ باليستية على جازان والتحالف يقول إنه دمر 6     اعتصام "المهرة " تناقش مع الأحزاب السياسة التصدي للمشاريع التخريبية والدفاع عن الشرعية     هاجم هادي والمؤتمر وأمتدح التحالف.. طارق صالح يجدد رفضه الاعتراف بالشرعية     كشف معلومات خطيرة.. الجبواني: انسحاب الإمارات كذبة كبرى والسعودية كانت تتلقى تقارير مغلوطة     رئيس الوزراء يصل محافظة شبوة للإطلاع على الأوضاع فيها     مسؤول حكومي: الوضع السياسي متأزم جدا بين الحكومة والإمارات والخيارات مفتوحة للرئيس     الجيش الوطني يفشل هجمات ميليشيات الانتقالي على "شبوة" ويأسر عددا من القيادات     اليمن.. أكثر من 1100 إصابة بحمى الضنك في تعز منذ مطلع 2019     "بن عديو": شبوة تلفظ انقلابا جديدا وتنتصر لليمن ووحدتها وسيادتها     شبوة: القوات الحكومية تتجه نحو الصعيد بعد تأمين 13 معسكرا ونقطة عسكرية و الانتقالي يحشد..     مليشيات "الانتقالي" تختطف مصوراً في شبوه ونقابة الصحافيين تدين الحادثة     جماعة الحوثي تعلن استهداف تجمعات للجنود السعوديين في نجران    
الرئيسية > رياضة

البرتغال تصنع التاريخ وتحصد أول ألقاب دوري أمم أوروبا


البرتغال تصنع التاريخ وتحصد أول ألقاب دوري أمم أوروبا

المهرة بوست - متابعات
[ الإثنين, 10 يونيو, 2019 - 01:49 صباحاً ]

حقق منتخب البرتغال الانتصار على منتخب هولندا بهدف دون رد، في نهائي بطولة دوري أمم أوروبا، مساء اليوم الأحد في ملعب "الدراجاو".

وحصد المنتخب البرتغالي النسخة الأولى للبطولة، وهو اللقب القاري الثاني لهذا الجيل بعد التتويج بكأس الأمم الأوروبية 2016.

وسجل هدف المباراة الوحيد جونزالو جيديس في الدقيقة 60 من المباراة.

أول تهديد في المباراة كان من الجانب البرتغالي، حيث سدد برونو فيرنانديز تسديدة من حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 11، أمسك بها الحارس سيلسين بسهولة.

واستمرت محاولات البرتغال بحثًا عن الهدف الأول، حيث سدد جوزيه فونتي كرة رأسية في الدقيقة 29 تصدى لها الحارس سيلسين.

وخلال النصف ساعة الأولى من المباراة كان الجانب البرتغالي هو الأكثر خطورة، باعتماده على الضغط العالي والتسديدات المتواصلة على مرمى سيلسين، ودون أي رد فعل يُذكر من المنتخب الهولندي والذي اكتفى فقط بالاستحواذ السلبي.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف، لكن المنتخب البرتغالي كان الأفضل من نظيره الهولندي.

ومع بداية الشوط الثاني قرر رونالد كومان المدير الفني لهولندا الدفع ببروميس بدلا من رايان بابل، ثم بدوني فان دي بيك بدلا من ستيفن بيرجوين، وأخيرًا لوك دي يونج بدلا من مارتن دي رون.

وجاءت أخطر فرصة للمنتخب الهولندي في الدقيقة 56، حيث استغل بروميس تمريرة من دي رون وسدد على مرمى الحارس باتريسيو الذي بدوره حولها إلى ركلة ركنية.

واقتص جيديس الهدف الأول للبرتغال في الدقيقة 60، حيث استلم تمريرة من زميله بيرناردو سيلفا وسدد بقوة أقصى يسار الحارس سيلسين.

ونجح الخط الدفاعي للبرتغال في الصمود بشكل مميز ضد محاولات الهولنديين للاختراق والعودة في النتيجة عبر ديباي وبروميس.

وكاد برونو فيرنانديز أن يُضاعف النتيجة لمنتخب البرتغال، حيث أرسل تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها الحارس ياسبر سيلسين في الدقيقة 80.

وقرر فرناندو سانتوس المدير الفني للبرتغال الدفع بأولى أوراقه حيث أشرك رافا سيلفا بدلا من صاحب الهدف جونزالو جيديس، ثم جواو موتينيو بدلا من برونو فيرنانديز

واستمرت محاولات البرتغال نحو مُضاعفة النتيجة، وفشلت هولندا في العودة في النتيجة، لتستمر عقدة الطواحين التاريخية في النهائيات القارية منذ التتويج بيورو 1988.
 



مشاركة الخبر:

تعليقات