الحوثيون: الأمم المتحدة تقابل مناشداتنا بشأن صيانة خزان "صافر" بالوعود الزائفة     الإمارات وإسرائيل.. أكثر بكثير من زواج مصالح     أول رد من عبدالله النفيسي على حملة التحريض التي طالته من وزير خارجية الإمارات     "مع اقتراب موجة كورونا الثانية".. دول العالم تتراجع عن الفتح التدريجي     ارتفاع الدولار في عدن وصنعاء مساء اليوم؟!     مركز "الأرصاد" يوجه تحذيراً عاجلاً للمواطنين بشأن حالة الطقس     ضاحي خلفان: الجُزر الثلاث احتلتها إيران قبل قيام دولة الإمارات     تراجع تحويلات المغتربين اليمنيين 80 بالمئة بسبب كورونا     الحوثي يكشف : هذا هو دليل المؤامرة التي تحاك على شركة "صافر" اليمنية     المفكر الكويتي "النفيسي" يرد على اتهام "بن زايد" له بالإرهاب.. ماذا قال؟     مباحثات دولية بهدف تحسين وصول المساعدات إلى اليمن     مكتب الصحة بالمهرة تتسلم جهاز فحص الفيروسات (PCR)     المهرة .. وصول شحنة مساعدات طبية إلى مديرية حوف مقدمة من سلطنة عُمان      مسؤول يمني يتهم التحالف السعودي بدعم تمرد وتصعيد مليشيات الانتقالي     الحوثيون : التحالف السعودي إستهدف "زوارق مدنية" غربي اليمن    
الرئيسية > عربي و دولي

من فرنسا إلى إيطاليا..احتجاجات ضد بيع الأسلحة للسعودية

المهرة بوست - متابعة خاصة
[ الإثنين, 20 مايو, 2019 - 04:46 مساءً ]

وصلت سفينة "بحري ينبع" السعودية إلى ميناء جنوة الإيطالي، رغم احتجاجات نظمها العمال في الميناء، وبعد أن منعتها في وقت سابق جماعات حقوقية من تحميل شحنة أسلحة في فرنسا.

وأكدت وكالة ANSA الإيطالية أن العمال المتظاهرين رفعوا لافتة مناهضة لتجارة الأسلحة تدعو إلى "الحرب على الحرب"، لكن السفينة رست في الميناء في ساعات مبكرة من اليوم الاثنين.

وأشارت التقارير إلى أن السفينة سيتم تحميلها بشحنة إضافية قبل أن تغادر الميناء إلى جدة مساء اليوم، حيث تحمل على متنها أسلحة جرى تحميلها من بعض الموانئ الأوروبية.

وأوضحت الوكالة أن المحادثات جارية بين نقابة العمال وإدارة الميناء بشأن تحميل السفينة، حيث يواصل العمال المحتجون التظاهر في منطقة قريبة من الميناء.

ووصلت السفينة السعودية إلى إيطاليا عبر إسبانيا من ميناء هافر الفرنسي، حيث ألغى المسؤولون المحليون تحميلها بشحنة أسلحة، وذلك تحت ضغط مجموعات حقوقية فرنسية أطلقت حملة واسعة خوفاً من أن تستخدم هذه الأسلحة ضد المدنيين في اليمن.



مشاركة الخبر:

كلمات دلالية:

تعليقات