مقتل مدير أمن ميناء عدن برصاص قناص حوثي بالضالع     رغم عدم وفاء السعودية بالتزاماتها تجاهه..السودان يؤكد استمرار قواته في اليمن     نشطاء يهاجمون إماراتياً منح مواطن من حضرموت وظيفة في مطار الريان بالمكلا     وفاة ضابط متأثر بإصابته أثناء مشاركته في حملة أمنية بتعز     إدارة ترمب تتحدي الكونغرس وتوافق على بيع أسلحة للسعودية     القوات الحكومية تهاجم الحوثيين شمالي تعز وتسيطر على عدة مواقع..     محافظ حضرموت يوجه الوحدات العسكرية برفع الجاهزية     المحافظ "محروس" يتفقد فرع الشرطة العسكرية بأرخبيل سقطرى     ردا على رسالة هادي.. الأمم المتحدة تؤكد ثقتها "المطلقة" بمبعوثها إلى اليمن     مقتل وجرح نحو 15 مدنيا بينهم أطفال في غارة للتحالف بـ"تعز"     الدور العماني في المهرة.. حضور مبكر تنغصه تطورات الحرب (استطلاع)     إصلاح "المهرة" يدعو جميع القوى السياسية للتقارب لمصلحة المحافظة     تنظيم المسابقة القرآنية الرمضانية في المهرة برعاية السلطان بن عفرار     الاتحاد الدولي لكرة القدم: لن يتم رفع عدد المنتخبات المشاركة في مونديال قطر     المكلا تنتفض ورقعة الاحتجاجات تتوسع تنديدا بتردي الخدمات بــ"حضرموت"    
الرئيسية > منوعات

في عُمان.. إفطار رمضاني جماعي في بيت الأكبر سنًّا


أحد العادات والتقاليد العمانية في رمضان

المهرة بوست - الأناضول
[ السبت, 11 مايو, 2019 - 11:47 مساءً ]

مع إعلان رؤية هلال رمضان، الثلاثاء في سلطنة عمان، تبادل الأهالي والجيران والأصدقاء التهاني بمناسبة حلول الشهر الكريم، وفي كل مساء ينطلقون إلى بيت "الأكبر سنًّا" لتناول الإفطار الجماعي، كعادات حميدة يتوارثونها.

ويستعد العمانيون، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية للبلاد، السبت، باستقبال شهر الصيام مبكرًا من خلال التسوق وشراء المؤن الغذائية التي يحتاجونها لإعداد الوجبات التقليدية المعتادة.

ومن أشهر تلك الوجبات الشوربة والهريس (طبق عربي، آسيوي، وهندي من القمح المغلي المهروس أو المطحون المخلوط باللحم) وأصناف الأرز المختلفة، إضافة إلى الحلويات التي غالبا ما يتم تناولها قبل صلاة التراويح.

وغالبا ما يفطر الصائمون في السلطنة على التمر والماء واللبن اقتداء بسنة نبي الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم، ولارتباط العماني بالنخلة وهي عادة يتوارثها الأبناء عن الإباء والأجداد.

ووفق المصدر ذاته، يفضل العمانيون الإفطار الجماعي في المساجد، وتجمع أفراد العائلة في بيت الأكبر سنًا، حيث يلتقي الصغير والكبير على مائدة الإفطار مجتمعين في حلقة واحدة.

ويحرص العمانيون خلال رمضان على حضور المحاضرات الدينية وحلقات الذكر التي تقام في المساجد، وقراءة القرآن الكريم وتلاوته، والمواظبة على صلاة قيام الليل والتهجد.

** عادات

ومن العادات الاجتماعية في شهر رمضان المبارك يتبادل الصائمون أطباق الإفطار، حيث يواظب العمانيون على تبادل أطباق الأغذية مع جيرانهم وأهلهم وهي عادة ما زال المجتمع العماني محافظًا عليها ونشأ وكبر عليها أفراد المجتمع العماني قديمًا وحديثًا.

وفي منتصف شهر رمضان المبارك تحتفل بعض ولايات السلطنة بـــ "القرنقشوه"، حيث يتجول الأطفال في الأحياء السكنية داخل الحارات والطرقات ليجمعوا ما يعطيهم أقاربهم وجيرانهم من الحلويات والمكسرات والنقود.

وتهدف هذه الاحتفالية، وفق وكالة الأنباء العمانية، إلى إدخال الفرحة على قلوب الأطفال وإحياء لهذا الموروث الشعبي.

وتقام في الأيام الأخيرة من شهر رمضان الكريم (الهبطات) وهي عبارة عن سوق مفتوح له موعد معين وثابت ومعروف لدى الأهالي يتم فيه عرض كافة الاحتياجات اللازمة لعيد الفطر، حيث تعد الهبطات إرثًا قديمًا بالسلطنة.

وتشهد "الهبطات" إقبالًا كبيرًا من الزوار والمواطنين، استعدادا لعيد الفطر، الذي يستطلع هلاله في نهاية شهر رمضان. -





 



مشاركة الخبر:

تعليقات