البركاني يطالب بتشكيل لجنة تحقيق ويتهم غريفيث بتجزئة اتفاق الحديدة     إحصائية تؤكد مقتل أكثر من 9ألف حوثي العام الماضي ثلثهم أطفال     سياسي سعودي يتهم المجلس الانتقالي بتهريب وزير داخلية الحوثيين     بروفيسور يمني يكشف كيف خدع التحالف الشرعية وسخر منها...     البنك المركزي يعلن استعداده لتغطية احتياجات البنوك التجارية من العملات الأجنبية     الصين تجدد تأكيدها الحرص على دعم واستقرار اليمن في كافة المجالات     الكشف عن سجون سرية للإمارات في الساحل الغربي للحديدة..     زعيم الحوثيين يعتبر الوجود السعودي الإماراتي في الجنوب "حالة احتلال"     البجيري: الإمارات تنهب الثروات السمكية وأدعو البرلمان اليمني إلى أن لا يشرعوا لاحتلال البلد     مؤسستان أمريكيتان تعلنان نشر 20 تحقيقا استقصائيا حول ضربات التحالف في اليمن..     قوات الأمن السعودية تعتقل 13 شخصا "خططوا لهجمات"     ترتيبات لتشغيل محطة مأرب الغازية بعد أربعة أعوام من التوقف ..     رايتس ووتش: الغام الحوثيين تقتل المدنيين وتمنع المساعدات ويجب توسيع إزالتها     شيخ قبلي يستنكر قصف الطيران السعودي لمركز أمني في المهرة     إيران : ضبط سفينة تهريب حاولت البحرية الإماراتية استعادتها    

فاروق الشعراني

المهرة تتغلب على المؤامرات والكوارث!!

[ الثلاثاء, 30 أكتوبر, 2018 ]
شآت الأقدار أن يكون عام 2018 ، عام المؤامرات والكوارث على المحافظة الجميلة (المهرة) فقد تعرضت هذه المحافظة في بداية العام لمؤامرة خبيثة من قبل التحالف العربي الذي تقوده السعودية و بتواطؤ بعض مسؤولي الحكومة الشرعية وبعض أبناء المحافظة ، تمثل بدخول قوات عسكرية ومعدات عسكرية سعودية أراضي المهرة واحتلال مدينة الغيضة ومطارها الدولي والمنافذ البرية والبحرية.

هذا الاحتلال السعودي الغاشم ، قوبل برفض شديد واستنكار واسع من كل أبناء المحافظة بل ومن كل أبناء اليمن ، وخرجت المظاهرات الحاشدة في المهرة وأقام شبابها إعتصاماً سلمياً منذ بداية دخول قوات الاحتلال السعودي المترنح ومازال وسيظل الاعتصام حتى تحرير أرض المهرة كاملاً ورحيل آخر جندي من قوات الاحتلال السعودي الإماراتي .

القوات المحتلة مارست شتى أنواع المرواغات والأكاذيب ومصادرة الحقوق والحريات ، ففي النهار تتعهد للحكومة الشرعية بمغادرة المهرة وفي الليل تصدر الاوامر باعتقال الشيخ / سالم الحريزي ، هذا الرجل الحر والشجاع الذي لا يخاف في الله لومة لائم ولا يخشى إلا الله ، لأنه رفض اغراتهم ومخططاتهم ومؤامراتهم القذرة التي تستهدف المحافظة أمنياً وإقتصادياً وسياسياً ، لكن محاولاتهم البائسة كلها فشلت والاعتصام السلمي مستمر ، وقد دعت يوم أمس اللجنة المنظمة للاعتصام السلمي أبناء المحافظة للخروج يوم الجمعة القادمة 2 نوفمبر بمسيرة حاشدة رفضاً للهيمنة والوصاية الاحتلال الإماراتي والسعودي لمحافظتي سقطرى والمهرة ، والتنديد بعدم استجابة الحكومة لمطالب أبناء المحافظة وتباطئها في إصلاح الخدمات العامة .

في الشق الآخر من مقالتي ، أحدثكم عن الكارثة الطبيعة والإعصار الذي ضرب محافظة المهرة الأسبوع قبل الماضي ، حيث دمر البنية التحتية والإتصالات والمؤسسات الحكومية ومنازل الموطنين وراح ضحيته تقريباً 34 شهيداً. أبناء المهرة استقبلوا هذه الكارثة وهذا البلاء بصبر عظيم وإيمان عميق داعين الله أن يصرف عنهم البلاء والكوارث والمؤامرات وكيد الأعداء ، فنجاهم الله من هذا الإعصار المدمر ، وهنا اتوجه بالشكر والتقدير لجلالة السلطان قابوس بن سعيد وللشعب العُماني الشقيق الذين هبوا لنجدة إخوانهم في المهرة .

لديّ يقين أن أبناء المهرة سيتغلبون على المؤامرات والدسائس الخارجية وعلى الاحتلال السعودي كما تغلبوا على إعصار لبان ، و هيهات أن تحقق أطماع الغزاة وسيقف كل الشعب المهري أمام مخطاطهم بكل بسالة وسترحل قوات الاحتلال مجبرة من أرضهم الطاهرة عاجلاً أم آجلاً ،، وإنا غداً لناظرة قريب .


مشاركة:


تعليقات

المزيد.. لـ فاروق الشعراني